الأحد, يوليو 21, 2024
الرئيسيةأخبارمطالب بإعادة المبلغ المحجوز بحوزة سيدة بـ مطار سطيف

مطالب بإعادة المبلغ المحجوز بحوزة سيدة بـ مطار سطيف

استنكر الكثير من المغتربين حادثة حجز مبلغ مالي كان بحوزة سيدة بـ مطار سطيف، وطالبوا بإعادة المبلغ المحجوز والمقدر بـ6000 أورو.

مغتربون يطالبون بإعادة المبلغ المحجوز

وتعاطف رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع السيدة وتساءلت صفحات فايسبوكية خاصة بالجالية الجزائرية بالخارج، عن سبب حجز هذا المبلغ البسيط، مرجحين فرضية نسيانها القيام بعملية التصريح بالمبلغ الذي كان بحوزتها.

تهريب العملة
تهريب العملة

وحسب أحد المعلقين فإن السيدة التي حجز بحوزتها المبلغ المذكور، من المرجح أن تكون قد نسيت التصريح بالمبلغ الذي تملكه وهو 6000 أورو، كون القانون يسمح بنقل 7000 أورو.

وطالب العديد من المغتربين، بضرورة إعادة المبلغ المحجوز والذي يقد بـ6000 أورو فقط، وهو ما يعادل حسبهم مبلغ 120 مليون سنتيم، والذي لا يكفي حتى لاقتناء سيارة صغيرة في الجزائر.

وقال أحد المعلقين على منشور صفحة خاصة بالجالية الجزائرية، التي عنونته بـ “رجعولها رزقها..مانهبتهمش”، وقال 6 آلاف أورو  هو راتب شهري في البلدان التي تحترم مواطنيها، وهو مبلغ لا يكفي حتى لاقتناء سيارة في الجزائر.

وعلقت الصفحة، بالقول أن ملايير الدولارات تنهب لا أحد ينتبه لها، ورزق المواطن البسيط المسكين يؤخذ منه أمام عينيه.

تغيير القانون الخاص بالمبلغ المسموح نقله

أما آخرون فاستغلوا الفرصة للمطالبة بضرورة تغيير القوانين التي تسمح لهم بنقل مبلغ أكثر من 7000 أورو مصرح بها، حيث قال أحد المعلقين أن مبلغ 6000 أورو لا تكفي شخص تنقل للخارج من أجل الدراسة أو العلاج أو حتى التسوق.

وقال أحد المعلقين “يعني الشخص يخرج من البلاد بجيب فارغ، ليصل إلى هناك و”يشحت” من الآخرين غير معقول، فمبلغ 7 آلاف أورو لا يكفي لأبسط الأمور.

وقال أحد المعلقين، 6 1ىلاف أورو أم ست ملايين أورو؟، في إشارة منه إلى أن المبلغ المحجوز هو مبلغ بسيط جدا، وأنه من المفروض أن يكون المبلغ 6 ملايين أورو حتى نقول أنه تهريب.

القانون لا يحمي المغفلين

التضامن الذي لقيته السيدة التي حجزت أموالها بمطار سطيف، قابله اعتراف آخرين بسيادة القانون في مثل هذه الحالات، حيث قال أحد المعلقين أن القانون واضح في مثل هذه الأمور، حيث يسمح بنقل مبلغ لا يتعدى 7500.

تهريب العملة بـ مطار سطيف5

00 أورو ويجب التصريح به، ففي حالة عدم التصريح فإن الحجز هو مآل المبلغ المضبوط.

أما آخر فقال أنه مرجح جدا أن تكون السيدة لا تفقه القانون، وأخذت المبلغ معها بجهل منها، ولم تقم بالتصريح به.

حجز مبلغ مالي بقيمة 6000 أورو غير مصرحة بمطار سطيف

وتمكنت أعوان الجمارك بـ مطار  سطيف، مؤخرا من إحباط محاولة لتهريب مبلغ مالي بالعملة الصعبة “الأورو” دون سند بنكي.

وحسب بيان صحفي لمصالح جمارك سطيف، فإن العملية أسفرت عن توقيف سيدة متلبسة بتهريب مبلغ من الأورو، خلال سفريتها نحو أحد الوجهات الأجنبية.

تهريب العملة

وأوضح المصدر نفسه، أن السيدة تم توقيفها أثناء عملية تفتيش جسدي بمطار سطيف، أين ضبط بحوزتها على مبلغ 6000 أورو.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!