الخميس, يوليو 18, 2024
الرئيسيةأحداث الجاليةالجالية الجزائرية في فرنسا على موعد مع شتاء بارد ؟

الجالية الجزائرية في فرنسا على موعد مع شتاء بارد ؟

تسابق الحكومة الفرنسية الزمن لملأ خزانات الغاز لديها، وسيكون قضاء شتاء دافئ بالنسبة لأبناء الجالية الجزائرية مرهونا بمدى تقدم مساعي الحكومة لتحقيق هدفها. 

هاجس شتاء بارد يلاحق أبناء الجالية الجزائرية في فرنسا

تحتاج فرنسا حوالي 10 بالمئة فقط لتحقيق إكتفاءها الذاتي للشتاء الحالي، وملأت في ال 25 أوت حوالي 90,06 بالمئة من إحتياطات الغاز إستعدادا لموسم الشتاء، وترى وزيرة الإنتقال الطاقوي الفرنسية Agnès Pannier-Runacher أن البلاد في الطريق تسير في الطريق الصحيح نحو ملأ 100 بالمئة من خزانات الغاز لديها.

رغم هذا التصريح الذي يدخل في سياق طمأنة الفرنسيين إلا أن الرئيس الفرنسي إيمانوييل ماكرون نفسه دعا إلى وحدة الصف إزاء نهاية الوفرة، مشددا على لزوم التقشم في مجال الطاقة.

فرنسا ترى في الجزائر بديلا طاقويا على المدى البعيد:

يستعد الطرفان الجزائري والفرنسي لتوقيع عقد غاز وفق ما أسرت به مصادر إعلامية، ومن المنتظر أن تعلن الصفقة على هامش زيارة  الرئيس الفرنسي إيمانوييل ماكرون إلى الجزائر.

وتقضي الصفقة بتوريد كميات من الغاز المسال و الطبيعي عبر خط ميدغاز، ونشر موقع الطاقة معلومات بناء على مصادر لم يسميها أن الصفقة ستمضى على المدى المتوسط مابين 3 و 5 سنوات، وكانت سونطراك قد وقعت شهر جوان الماضي عقدا مع شركة إينجي الفرنسية، لتوريد الغاز إلى باريس عبر خط ميدغاز والذي له تفريعات أخرى نحو دول أوروبية.

وفي حالة لم تتمكن فرنسا من تعويض إمدادات الغاز الروسي فإنها ستكون في ورطة.

 

 

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!