الثلاثاء, يوليو 23, 2024
الرئيسيةأخبارهذه الخسائر اليومية التي تكبّدتها إسبانيا بسبب الجزائر

هذه الخسائر اليومية التي تكبّدتها إسبانيا بسبب الجزائر

تكبّدت إسبانيا خسائر كبيرة، فاقت حدود 4 مليون أورو يوميا، وذلك على خلفية الأزمة الدبلوماسية مع الجزائر بعد قرار الأخيرة قطع العلاقات التجارية مع إسبانيا.

الاقتصاد الإسباني يخسر 4.4 مليون أورو يوميا

وحسب الموقع الإسباني “بوثب وبلي” فإن الاقتصاد الإسباني يخسر ملايين الدولارات جراء المقاطعة التي فرضتها الجزائر عليه، وقال أن إسبانيا تخسر 4.4 مليون دولار يوميا.

وتقول إحصائيات عن الاقتصاد في إسبانيا، قامت بها وزارة التجارة أن شهري جوان وجويلية تم تسجيل خسارة قدرت بـ 4.4 مليون أورو يوميًا في المبيعات وهذا بعد الركود التجاري بين البلدين.

اقتصاد إسبانيا
الاقتصاد الإسباني

طالع أيضا العلاقات الجزائرية الإسبانية

خسائر كبيرة

ووفق ذات المصدر فإن  وزيرة التجارة الإسبانية وبعد قيامها بتحديث الأرقام الخاصة بالصادرات إلى الجزائر خلال شهر جويلية على بوابة DataComex، كشفت عن خسارة بلادها لـ 127،046،134 أورو من أرباحها التصديرية مقارنة بالشهر نفسه من عام 2021.

وعند إضافة هذه البيانات إلى تلك الخاصة بشهر جوان، حيث ظلت البورصات محظورة لمدة 22 يومًا، يرتفع الرقم إلى 234.693.703 أورو لم يتم كسبها. أي 4.428.183 أورو في اليوم مقارنة بنفس التواريخ من العام الماضي.

هذا وتجدر الإشارة إلى أنه في عام 2021 كانت المبادلات التجارية مع الجزائر أقل سيولة بسبب آثار وباء كورونا.

قطع العلاقات التجارية الجزائرية الإسبانية
قطع العلاقات التجارية بين البلدين

تجارة الغاز بين البلدين لم تتأثر كثيرا

كما قال موقع “بوثب وبلي” إن التجارة الوحيدة المسموح بها الآن بين البلدين هي تجارة الغاز حيث مازالت الجزائر تفي بالتزاماتها بشأن الطاقة، عكس باقي القطاعات.

للإشارة فإن الجزائر كانت قد أعلنت تجميد معاهدة الصداقة والتعاون مع إسبانيا بعد تغيير حكومة بيدرو سانشيز موقفها من الملف الصحراوي لصالح المغرب، كما سحبت سفيرها من مدريد وقررت رفع أسعار الغاز وتقليل تدفقه.

بيدرو سانشيز
وزير الحكومة ب إسبانيا بيدرو سانشيز
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!