الجمعة, يونيو 14, 2024
الرئيسيةأخبارأسعار المواد الغذائية بفرنسا ستلتهب بداية من فيفري؟

أسعار المواد الغذائية بفرنسا ستلتهب بداية من فيفري؟

تواصل أسعار المواد الغذائية بفرنسا في الارتفاع، وسط تخوفات من التهابها مع بداية شهر فيفري، على الرغم من انخفاض أسعار بعض المواد الأولية في السوق الدولية إلا أن انخفاض المنتجات في الأسواق لم يهدأ فما السبب؟

أسعار المواد الغذائية بفرنسا في منحى تصاعدي

وتعرف أسعار المواد الغذائية بأسواق فرنسا هذه الأيام ارتفاعا كبيرا، ولم يستثن التهاب الأسعار أي من المنتجات الغذائية، ما جعل المواطن الفرنسي في حيرة من أمره.

وعبر أبناء الجالية المقيمين بفرنسا، عن تخوفهم الكبير من مواصلة ارتفاع أسعار المواد الغذائية بفرنسا، أمام ارتفاع أسعار مواد الطاقة ومختلف الخدمات الأخرى.

أسعار المواد الغذائية بفرنسارواتب في فرنسا
أسعار المواد الغذائية بفرنسا

أسعار المواد الغذائية بفرنسا بلغت هذه النسب من الزيادة

وحسب ما ورد في موقع franceinfo فإن أسعار المواد الغذائية بالبلاد، تواصل الارتفاع، ففي الأشهر الثلاثة الأخيرة ارتفع سعر الزيت بنسبة 2٪ والبسكويت والدقيق بنسبة 3٪ والسكر بنسبة 9٪.

وتساءل الموقع عن سبب هذا الارتفاع في الوقت الذي سجلت بع  المواد الأولية في السوق الدولية انخفاضا محسوسا، فعلى سبيل المثال سعر عباد الشمس انخفض من 1020 يورو للطن في ماي 2022 إلى 570 يورو في جانفي 2023 ، والقمح من 435 يورو للطن في ماي إلى 280 يورو للطن اليوم.

تايع أيضا فرنسا في وجه عاصفة غلاء الأسعار

لماذا لا ينتقل الانخفاض إلى سعر المنتجات؟

وحسب ذات الموقع برر الخبير في شركة Agritel آرثر بورتييه انخفاض أسعار الحبوب إلى أن هذه الأخيرة  أصبحت متاحة أكثر في السوق مشيرا “هذا الحصاد الأسترالي الضخم، والتوافر الكبير في روسيا، جعل أسعارها تنخفض في السوق الدولية”.

فيما تساءل ذات الخبير، عن عدم انخفاض أسعار المواد الغذائية المشتقة منها، مبررا ذلك  ربما بارتفاع أسعار الطاقة والتغليف.

هذه المواد التي ستمسها الزيارات في الأسعار

فيما عبرت صفحات تعنى بنقل أخبار الجالية الجزائرية بفرنسا، عن تخوفها من استمرار ارتفاع أسعار المواد الغذائية، وتأثير ذلك على القدرة الشرائية لأبناء الجالية.

تابع أيضا ارتفاع الأسعار في أوروبا إلى أين؟

وقالت صفحة جديد الجالية الجزائرية بفرنسا في منشور لها عبر موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، أنه وبداية من  فيفري ، ستعرف بعض المواد ارتفاعا في سعرها، على غرار القهوة، الدجاج، العجائن، مؤكدة “في شهر فيفري سترون ارتفاع مدهش في الأسعار”.

وإضافة إلى الارتفاع الذي ستشهده المواد الغذائية، قالت ذات الصفحة حسب مصادرها الخاصة من مواقع إخبارية فرنسية، أن أسعار مواد وخدمات اخرى ستعرف ارتفاعا بداية من فيفري، فعلى سبيل المثال سعر خدمات الطاكسي سترتفع بنسبة 8 بالمائة، ارتفاع سعر الكهرباء بنسبة 15 بالمائة.

أسعار المواد الغذائية في فرنساتكلفة المعيشة في فرنسا
أسعار المواد الغذائية بفرنسا

 

كما احوال المعيشة في فرنسا

ا تضيف ذات الصفحة أن رسوم الطريق هي الأخرى سترتفع بنسبة 4.75 بالمائة، يقابله تخفيض مستحقات الشوماج إلى 25 بالمائة.

أبناء الجالية متخوّفون من استمرار ارتفاع الأسعار

وعبر أبناء الجالية عن قلقهم من ارتفاع أسعار المواد الغذائية بفرنسا، وقال أحد المعلقين أن الارتفاع في الأسعار أصبح أمرا عاديا بالنسبة لهم، حيث أنهم ينهضون كل يوم على زيادة في أسعار مواد معينة.

فيما قال آخر أن الزيادات في أسعار المواد الغذائية بفرنسا أصبحت متسارعة أكثر الأشهر الأخيرة، مشيرا أنهم “ألهبوا الأسعار، الله وكيلهم” .

أما آخرون فاعتبروا أن الزيادات طفيفة ولا تستحق كل هذا التهويل، حيث قال احد المعلقين، “الزيادة في الأسعار راهي بعض السنتيمتن لا أكثر ولا أقل، مثلا القهوة تشتريها بـ4.6 أصبحت 5.2، ، العجائن كانت 0.99 أصبحت 1.2، فيما أشار أنه لديك الكثير من السلع ولك أن تختار.

أسعار المواد الغذائية في باريس

أسعار المواد الغذائية في فرنسا
أسعار المواد الغذائية بفرنسا

فيما تساءل آخرون عن الزيادة في رواتب في فرنسا ، فإذا كان رفع الأسعار في مختلف السلع والخدمات فإنه لابد أن يقابله رفع في أجور العمال والموظفين.

Wassila Lamouri
Wassila Lamourihttp://www.djalia-dz.com
كاتبة صحفية وخريجة معهد علوم الاعلام والاتصال ببن عكنون، مختغة في شؤون الهجرة والحياة بالمهجر.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!