الأحد, أبريل 14, 2024
الرئيسيةأخبارهذا جديد ملف استيراد السيارات أقل من 3 سنوات

هذا جديد ملف استيراد السيارات أقل من 3 سنوات

لا يزال ملف استيراد السيارات أقل من 3 سنوات يسيل الكثير من الحبر، سيما ما تعلق بشق الرسوم الجمركية، يحدث هذا قبل صدور المرسوم الخاص بالملف والذي من المنتظر أن ينشر قريبا.

وبالحديث عن ملف استيراد السيارات أقل من 3 سنوات فإن الإجراءات الجمركية، والرسوم المترتبة عن استيراد مركبة مستعملة قادمة من أوروبا، هو أهم ما يهم المواطن، سيما أمام عدم توضح الرؤية حول الملف منذ الإعلان عنه سابقا.

استيراد السيارات المستعملة من أوروبا فقط؟

وحسب مصادر مطلعة، فإن استيراد السيارات أقل من 3 سنوات، لا يقتصر فقط على الدول الأوروبية، بل لا توجد أي قيود على البلد الذي يرغب المواطن في اقتناء مركبته منه، سواء كان أوروبيا أو عربيا أو إفريقيا.

غير أنه وحسب ذات المصادر، أي عملية استيراد مركبة وجب أن تتقيد تماما بالشروط القانونية والتنظيمية المعتمدة في الجزائر.

وصول السيارة المستوردة إلى الميناء
وصول السيارة المستوردة إلى الميناء

وعليه فإن شراء سيارة أقل من 3 سنوات من دولة تونس، أو ليبيا، أو مالي… أو أي بلد أوروبي، حتى إن لم يكن مصنعا للمركبات (ليس بلد منشأ)، ممكنا في ظل الشروط والقوانين التنظيمية الموضوعة مسبقا.

هكذا تحتسب الرسوم الجمركية على السيارة المستوردة

وفي ظل التعديلات التي أقرها نواب البرلمان في قانون المالية، والتخفيضات التي اعتمدت بالنسبة للمركبات أقل من 1800 سنتيمتر مكعب بمحرك بنزين بنسبة 50 بالمائة، فإن الرسوم الجمركية المترتبة عن استيراد مركبة مستعملة ستنخفض هي الأخرى.

وحسب ما ورد في موقع “الشروق”، فإن الرسوم الجمركية لسيارة قادمة من أوروبا أو إفريقيا أو تونس.. ستكون في حدود 20 إلى 25 بالمائة من قيمة السيارة.

ومن خلال مثال مبسط قدّر ذات المصدر الرسوم المترتبة عن استيراد سيارة أقل من 3 سنوات قيمتها 10 آلاف أورو، بـ2500 أورو رسوم باحتساب نسبة 20 إلى 25 بالمائة من قيمة المركبة.

حيث يتم احتساب قيمة الرسوم من طرف الجمارك بالموازاة مع سعر صرف الدينار الرسمي في البنوك وليس سعره في السوق السوداء، وعليه فإن رسوم سيارة قيمتها 10 آلاف أورو في الخارج ستتراوح ما بين 29 إلى 36 مليون سنتيم.

احتساب الرسوم يعتمد هذا الموقع كمرجع

ويضيف ذات المصدر، أن تقييم سعر السيارة المستعملة القادمة من بلد آخر، يكون بالاعتماد على موقع “لارغيسL’Argus “ كمرجع، حيث يتم مقارنة السعر الوارد في فاتورة صاحب السيارة وسعرها المتوفر في الموقع.

طالع أيضا استيراد السيارات أقل من 5 سنوات؟

فبعد دخول المركبة المستوردة إلى الميناء يقدر أعوان الجمارك، قيمة الرسوم الجمركية، بناء على السعر الوارد في الفاتورة، مع مراعاة سنة بداية السير والكيلومترات المقطوعة والمحرك والأحصنة وغيرها.

وتشرح نفس المصادر، عملية احتساب الرسوم الجمركية على المركبة المستوردة كما ذكر سابقا، لكن في حالة ما تبين أن هناك فرقا كبيرا بين سعر الفاتورة والسعر المتوفر في موقع “لارغيس L’Argus”، فإن صاحب السيارة مطالب بدفع الفارق فقط دون أيّ عقوبات.

ويمكن لصاحب السيارة، أن يدفع الرسوم الجمركية على الفور في الميناء أو المعبر الحدودي، أو يقوم بإخراج المركبة ودفع الرسوم لاحقا في أجل محدد.

كيف تحصل على بطاقة رمادية جديدة لسيارتك؟

بعد وصول السيارة إلى الميناء أو المعبر الحدودي، يجب على صاحبها أن يتوفر على بطاقتها الرمادية وعقد البيع إضافة إلى وثيقة رقابة تقنية في البلد الذي تم شراء المركبة منه، تؤكد أنها في حالة جيدة للسير.

كما يجب أن يكون تاريخ إصدار البطاقة الرمادية حديثا وليست مستخرجة قبل فترة طويلة، ويتم عرضها على خبير معتمد من طرف وزارة الطاقة والمناجم، وتقوم مصالح الجمارك بتسليم وثيقة تدعى النموذج الأصفر يقدمه صاحب المركبة لخبير الطاقة والمناجم ليحصل على البطاقة الرمادية الجديدة.

فتح المجال لاستيراد السيارات أقل من 3 سنوات

وكان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون قد أمر بتاريخ 09 أكتوبر 2022، خلال اجتماع استثنائي لمجلس الوزراء بفتح المجال أمام المواطنين لاستيراد السيارات أقل من 3 سنوات بإمكانياتهم الخاصة ولاحتياجاتهم الخاصة وليس لأغراض تجارية.

رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون
رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون

كما أمر الرئيس بفتح المجال أمام الشركات المصنعة لاستيراد المركبات لبيعها في الجزائر، بالموازاة مع المتابعة الحثيثة والميدانية لإقامة صناعة حقيقية للسيارات في الجزائر، في أقرب الآجال.

Wassila Lamouri
Wassila Lamourihttp://www.djalia-dz.com
كاتبة صحفية وخريجة معهد علوم الاعلام والاتصال ببن عكنون، مختغة في شؤون الهجرة والحياة بالمهجر.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!