الأحد, مايو 19, 2024
الرئيسيةأخبارالجمارك تلاحق تجار الكابة في عملية "سيزي" جديدة لهذه السنة

الجمارك تلاحق تجار الكابة في عملية “سيزي” جديدة لهذه السنة

تواصل مصالح الجمارك الجزائرية ملاحقة تجار الكابة، من خلال عمليات حجز جديدة لسلعهم.

الجمارك الجزائرية تفتح النار على تجار الكابة

وفرضت ذات المصالح رقابة مشددة على أمتعة المسافرين القادمين من الخارج.

حيث يقوم أعوان الجمارك بعمليات تفتيش دقيقة للمسافر يدويا، أو عن طريق أجهزة السكانير.

وأمام انتعاش نشاط البزناسة في موسم الأعياد، وموسم الاصطياف كان لزاما على المصالح المعنية تكثيف عملياتها التفتيشية لوضع حد لنشاط هؤلاء التجار غير الشرعيين.

وقبل أيام وبالضبط ومنذ تاريخ 11 مارس الماضي، فرضت جمارك مطار هواري بومدين إجراءات تفتيشية صارمة.

وذلك في إطار الحد من التجارة غير الشرعية أو تجارة الكابة.

وقامت جمارك المطار بحجز أمتعة العديد من المسافرين، سيما القادمين من تركيا ودبي.

كما أصدرت من جهتها المؤسسة الوطنية للنقل البحري تعليمة تخص المسافرين الذين يقومون بعمليات تجارية على متن بواخرها.

وقالت الشركة أن المسافرين الذين يحوزون سلعا في إطار ممارسة نشاط تجاري أنه يتوجب عليهم، ابتداء من تاريخ 14 مارس 2024 تقديم بيان جمركي كتابي يحدد نوع السلع المحملة قبل الوصول إلى ميناء مرسيليا”.

تعليمات من المدير العام الجديد للجمارك بتضييق الخناق على البزناسة

كشف موقع “الشروق” نقلا عن مصادر خاصة،  أن الرئيس المدير العام للجمارك الجديد عبد الحفيظ بخوش أعطى تعليمات صارمة لإطارات وأعوان الجمارك بضرورة فرض رقابة مشددة وتضييق الخناق على “تجار الكابة”.

وتخص هذه الإجراءات التفتيشية، جميع المنافذ البرية والبحرية والجوية، سيما ما تعلق بالمطارات والموانئ.

تقديم 11 تاجر كابة أمام المحكمة

وأضافت ذات المصادر أنه بتاريخ 11 مارس 2024، تم تقديم 11 تاجر كابة، من بينهم امرأة أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة الدار البيضاء.

حيث تم توقيف المتابعين بمطار هواري بومدين وهم بصدد إدخال سلع تتمثل في كمية كبيرة من الأجهزة الإلكترونية، الهواتف النقالة، ولوحات إلكترونية ولواحقها وكذا الألبسة والمواد الغذائية خاصة الشكولاطة.

ووجه قاضي التحقيق لدى محكمة الدار البيضاء للموقوفين تهم مخالفة التشريع والتنظيم الخاصين بحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج، جنحة الإخلال بالنظام العام، والتحريض على الفوضى عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

هذا ما تم حجزه عبر الرحلات البحرية من أليكانتي إلى وهران

من جهتها تمكنت مصالح الجمارك بميناء وهران نهاية الأسبوع الماضي، من حجز كمية معتبرة من المواد الغذائية.

إضافة إلى بعض الأجهزة التي حاول البزناسة إدخالها عبر رحلة أليكانتي وهران.

وتم حجز 7200 كلغ من الفواكه المختلفة و375 كلغ من اللوز، و1500 كلغ من الدهون، و3240 علبة من المصبرات الغذائية و240 علبة قهوة.

إضافة إلى 14 جهاز طبخ و100 كلغ من الأغذية الحيوانية وكذا 240 وحدة من مستحضر العناية الجسدية و120 رزمة من المشروبات الغازية.

تابع أيضا

هكذا رد تجار “الكابة” على من يقولون “جيبونا خردة فرنسا”

هذا ما يفعله البزناسة قبل صعودهم الباخرة

Wassila Lamouri
Wassila Lamourihttp://www.djalia-dz.com
كاتبة صحفية وخريجة معهد علوم الاعلام والاتصال ببن عكنون، مختغة في شؤون الهجرة والحياة بالمهجر.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!