الأربعاء, يونيو 19, 2024
الرئيسيةأخبارالجالية الجزائرية بكندا بلا كهرباء؟ !

الجالية الجزائرية بكندا بلا كهرباء؟ !

تعاني الجالية الجزائرية بكندا من القاطنين في مقاطعة كيبيك وبالضبط مدينة مونتريال، من غياب التيار الكهربائي بعد مرور أيام على العاصفة الثلجية التي ضربت المنطقة.

الجالية الجزائرية بكندا: عاصفة ثلجية تضرب مونتريال

لا تزال آلاف العائلات محرومة من الكهرباء في المنطقة، بعد يومين على مرور عاصفة جليدية أدت إلى مصرع ثلاثة أشخاص وسببت أضراراً مادية جسيمة شرق كندا.

عاصفة ثلجية تضرب كنذا
عاصفة ثلجية تضرب كنذا

حيث تسببت العاصفة في أسوأ انقطاع للتيار الكهربائي في كيبيك منذ 25 عاماً، وكان نحو 400 ألف منزل غارق في الظلام مساء أمس الجمعة، في مقابل 1.1 مليون في ذروة الطقس السيئ، ونجحت شركة الكهرباء العامة “هيدرو كيبيك” في حل المشكلة بنسبة 50 في المائة تقريباً.

وقال رئيس حكومة كيبيك فرنسوا ليغو، في مؤتمر صحافي، إن الهدف هو إعادة الكهرباء بنسبة 95 في المائة حتى مساء السبت، ودعا سكان المنطقة إلى “التحلي بالصبر والتزام الحذر”، مشدداً على ضرورة التعاون بينهم.

الجالية الجزائرية بكندا: لا كهرباء حتى الإثنين !

كما أكد المتحدث باسم شركة الكهرباء ريجيس تيلير من جانبه،  أنه “بالنسبة إلى بعض العملاء، سيستمر انقطاع التيار حتى يوم غد الأحد وربما بعد غد الإثنين”.

ولقي رجل مصرعه في منزله الواقع على بعد حوالي خمسين كيلومتراً شمال غرب مونتريال، وقالت الشرطة في وقت لاحق إن الرجل توفي بعد تسممه بأول أكسيد الكربون أثناء استخدام مولد كهربائي في مرآب منزله، وبذلك، يرتفع عدد ضحايا هذه العاصفة إلى ثلاثة قتلى بعد مصرع رجلين بسقوط أشجار في شرق أونتاريو وفي كيبيك.

تابع أيضا هذه مطالب الجالية الجزائرية بكندا

الجالية الجزائرية بكندا: فتح مراكز إيواء للعائلات بدون كهرباء

كما سجلت السلطات الصحية في مونتريال حوالي ستين تقريراً عن تسمم بأول أكسيد الكربون مع استخدام العائلات أجهزة الشواء على سبيل المثال داخل منازلهم للتدفئة.

الجالية الجزائرية بكندا بلا كهرباء
الجالية الجزائرية بكندا بلا كهرباء

حيث سجلت حوالي نصف حالات انقطاع التيار الكهربائي، بمدينة مونتريال، هذه الأخيرة التي فتحت ستة مراكز إيواء تمكن سكان محرومون من الكهرباء من قضاء الليل فيها.

وفي أحد هذه المراكز في منطقة فردان (جنوب غرب مونتريال)، جاء حوالي ثلاثين شخصاً للتدفئة أو شرب القهوة أو تناول الطعام أو شحن أجهزتهم الإلكترونية.

ولتفادي حوادث أخرى تنصح السلطات السكان بعدم الاقتراب من الأسلاك الكهربائية، فيما بقيت منتزهات البلدية ولا سيما مون رويال الذي يطل على المدينة، مغلقة.

وضربت العاصفة كيبيك وأونتاريو وهما المقاطعتان الأكثر اكتظاظاً بالسكان في كندا، ولم تشهد المقاطعة الناطقة بالفرنسية حالة مماثلة للانقطاع في التيار الكهربائي منذ 25 عاما،  حيث شهدت هذه المدن حالة من الفوضى لأسابيع سنة 1998 بسبب عاصفة جليدية كثيفة.

Wassila Lamouri
Wassila Lamourihttp://www.djalia-dz.com
كاتبة صحفية وخريجة معهد علوم الاعلام والاتصال ببن عكنون، مختغة في شؤون الهجرة والحياة بالمهجر.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!