الخميس, يونيو 20, 2024
الرئيسيةأخبارالجالية الجزائرية بسويسرا: هذا عدد الجزائريين المرحّلين من جنيف

الجالية الجزائرية بسويسرا: هذا عدد الجزائريين المرحّلين من جنيف

يتواجد الكثير من أفراد الجالية الجزائرية بسويسرا، الذين باتوا يفضلون هذا البلد للهجرة، فيما يبقى مئات المهاجرين غير الشرعيين يواجهون مصير الطرد في أي لحظة، في الوقت الذي ارتفعت عمليات الترحيل في حق الجزائيين.

الجالية الجزائرية بسويسرا: الحراقة يواجهون مصيرا مجهولا

وفي الوقت الذي يعيش الكثير من الجزائريين في سويسرا قانونيا، إن للعمل أو الدراسة، أو مستقرون بشكل كامل، يواجه الحراقة بهذا البلد مصيرا مغايرا، سيما الذين يثبت تورطهم في قضايا إجرامية فإن نسبة ترحيلهم إلى بلادهم تكون كبيرة جدا.

واستأنفت السلطات السويسرية عمليات ترحيل الرعايا الأجانب المقيمين بطريقة غير شرعية ومن بينهم الرعايا الجزائريين، حيث أشارت المستشارة الاتحادية المكلفة بالعدالة والشرطة في هذه القضية، إليزابيث بوم شنايدر، إلى أن عمليات الترحيل إلى الجزائر قد استأنفت “في ظروف جيدة”.

تابع
أيضا هذا ما ينتظر الحراقة الجزائريون ببريطانيا

الجالية الجزائرية بسويسرا: ارتفاع عدد الجزائريين المرحلين عام 2022

ووفقًا لإحصاءات كتابة الدولة للهجرة بسويسرا، ارتفع عدد المواطنين الجزائريين المطرودين بشكل كبير في عام 2022، وتقدر هذه البيانات أن 463 مواطنًا جزائريًا طُردوا في عام 2022، وهذا مقابل 52 طردًا نُفّذ في عام 2021.

الجالية الجزائرية بسويسرا
الجالية الجزائرية بسويسرا

علاوة على ذلك، ووفقًا لبيانات من كتابة الدولة للهجرة، فإن غالبية الأشخاص المعرضين لعمليات الطرد هذه هم من طالبي اللجوء أو المجرمين، من ناحية أخرى، حتى نهاية ديسمبر 2022، ينتظر عدد كبير يصل إلى 640 مواطنًا جزائريًا الترحيل.

الجالية الجزائرية بسويسرا: مفاوضات مع الجزائر لترحيل الحراقة

وقال المصدر ذاته إن هذه الأرقام هي نتائج مفاوضات مطولة مع السلطات الجزائرية. من الآن فصاعدًا، يمكن لكتابة الدولة للهجرة، تنظيم عمليات الترحيل الطوعية أو غير الطوعية من مطار Basel-Mulhouse، وذلك بفضل الرحلات الخاصة بما في ذلك عمليات النقل.

من جانبها، أصدرت القنصلية الجزائرية في سويسرا أيضًا وثائق سفر للأشخاص الذين يغادرون سويسرا قسراً.

وفيما يتعلق ببلدان المغرب العربي الأخرى، وتحديداً المغرب وتونس، فإن عدد الطردين إلى هذين البلدين ظل ثابتاً، على عكس الجزائر الذي هو في ارتفاع مستمر.

Wassila Lamouri
Wassila Lamourihttp://www.djalia-dz.com
كاتبة صحفية وخريجة معهد علوم الاعلام والاتصال ببن عكنون، مختغة في شؤون الهجرة والحياة بالمهجر.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!