الأحد, يوليو 21, 2024
الرئيسيةالمميزةالجالية الجزائرية: بالفيديو تغني النشيد الفرنسي ليقاطعها والدها بالنشيد الوطني

الجالية الجزائرية: بالفيديو تغني النشيد الفرنسي ليقاطعها والدها بالنشيد الوطني

لطالما عبّر أبناء الجالية الجزائرية في مختلف بقاع العالم عن وطنيتهم وانتمائهم إلى الوطن الأمّ، من خلال الاحتفال بمختلف المناسبات الوطنية ورفع العلم الجزائري عاليا في شوارع برلين، باريس…وغيرها من العواصم، لكن ما حدث مع هذا الجزائري الغيور على بلده كان يحمل رسالة قوية.

فيديو لجزائري وابنته في فرنسا يلقى تفاعلا كبيرا

لاقى فيديو لأحد أبناء الجالية المقيم في فرنسا، تفاعلا كبيرا من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين تداولوه على نطاق واسع معبرين عن الافتخار بالانتماء إلى هذا الوطن الغالي.

ويظهر الفيديو طفلة جزائرية كانت على متن سيارة والدها تنشد النشيد الفرنسي بصوتها العذب الهادئ، وهي تحرّك برأسها لتفاجأ بردّ قوي من الوالد.

فيديو لطفلة ووالدها يصنع الحدث
فيديو لطفلة ووالدها يصنع الحدث

فور سماع الوالد لابنته وهي تنشد النشيد الفرنسي أخذته الغيرة على بلده الجزائر ولم يتحمّل مواصلة الطفلة في الإنشاد، ليشغّل النشيد الوطني الجزائري بموسيقى بدايته المزلزلة.

وحالما شغّل الوالد النشيد الوطني الجزائري سارعت الطفلة لرسم ابتسامة خفيفة على محيّاها البريئة، ربمّا اعترافا منها بانهزام النشيد الذي كانت تنشده أمام قوة السلام الوطني الجزائري أو قد تكون ابتسامة افتخارا بالانتماء إلى بلد مثل الجزائر.

تابع أيضا من يستهدف أبناء الجالية الجزائرية بفرنسا؟

أبناء الجالية يحملون العلم الوطني في قلوبهم

وراح والد الطفلة ينشد النشيد الوطني الجزائري وكلّه فخر بالانتماء إلى بلد الشهداء، حيث كان يردّد كلمات النشيد تارة ويبتسم تارة أخرى، قبل أن يخرج العلم الوطني الجزائري ويلوّح به اعتزازا بجزائر الرجال الذين تمكنوا من إخراج قوّة غاشمة وهي المستعمر الفرنسي لينعم أبناء الجزائر بالحرية أينما حلّوا.

ووضع هذا الجزائري الفحل علم بلاده على رقبته وواصل طريقه شامخ الرأس، وكأنه يقول أنه ابن الجزائر التي لا تقهر وأن حبّ الوطن مغروسا في قلبه أينما حلّ وارتحل.

الفيديو لاقى تفاعلا كبيرا “الوطنية عنوان كل مغترب”

ولاقى فيديو النشيد الوطني الجزائري تفاعلا كبيرا من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين أعجبوا بتصرف الوالد الذي بهذا يغرس في ابنته روح الوطنية والانتماء لبلدها الجزائر.

وجاءت كل التعليقات إيجابية على فيديو النشيد الوطني، حيث قال أحد المعلقين “أروع نشيد في العالم قسما..علّموا أولادكم أن حب الوطن من الإيمان”.

تعليقات إيجابية على فيديو الطفلة ووالدنا
تعليقات إيجابية على فيديو الطفلة ووالدنا

فيما أثنى آخرون على تصرف الوالد وقال أحدهم “الله يبارك هدو لي يعلمو ولادهم العربية ويجسدو فيهم روح الوطنية والإسلام… كاين لي ولادهم تحس قور العربية وما ينطقهاش، ماشاء الله”.

أمّا آخر فقال أن الوطنية مغروسة في دم الجزائريين أينما كانوا وأوضح “بلادي ونحبها وتحيا الجزائر”.

تعليقات إيجابية على فيديو الطفلة ووالدنا
تعليقات إيجابية على فيديو الطفلة ووالدنا

وقال آخر “الحمد لله الجالية الجزائرية في الخارج معروفة بوطنيتها وانتمائها العميق…وغارسينها في ولادهم تحية لكل أبناء الجزائر في أنحاء العالم”.

الوطنية مغروسة في أبناء الجالية الجزائرية
الوطنية مغروسة في أبناء الجالية الجزائرية

 

كانت تنشد النشيد الفرنسي ففاجأها بتشغيل النشيد الوطني الجزائري….ماشاء الله الوطنية حاضرة بقوة عند أبناء الجالية الجزائرية المقيمة في الخارج🇩🇿🇩🇿🇩🇿❤️❤️

Posted by ‎الجالية الجزائرية – Djalia Dz‎ on Saturday, May 13, 2023

Wassila Lamouri
Wassila Lamourihttp://www.djalia-dz.com
كاتبة صحفية وخريجة معهد علوم الاعلام والاتصال ببن عكنون، مختغة في شؤون الهجرة والحياة بالمهجر.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!