السبت, مايو 25, 2024
الرئيسيةأخبارهل تفرق فرنسا في منح الفيزا بين الجزائر وتونس؟

هل تفرق فرنسا في منح الفيزا بين الجزائر وتونس؟

أعلنت فرنسا عن إعادة العمل بالنظام الطبيعي في إصدار الفيزا للمواطنين التونسيين، بعد نحو سنة كاملة من خفض منح التأشيرات لكل من المغرب تونس والجزائر، فهل تفرق فرنسا في منح الفيزا بين الجزائر وتونس؟

إصدار التأشيرات الفرنسية للتونسيين يعود إلى نسقه الطبيعي

وقال وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان أمس الأربعاء أن فرنسا قررت إعادة إصدار التأشيرات إلى النسق الطبيعي، في إصدار التأشيرات للتونسيين، حسب ما ورد في  بلاغ مشترك بين وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان ونظيره التونسي توفيق شرف الدين.

الفيزا للتونسيين
الفيزا للتونسيين

وجاء قرار باريس بإعادة العمل بالنظام الطبيعي من خلال اتفاق بين وزيري الداخلية للبلدين، الذين جمعتهما مكالمة هاتفية كللت باتفاق مشترك على عودة إصدار التأشيرات إلى المستوى الطبيعي “بأثر فوري”.

إعادة إصدار التأشيرات الممنوحة للتونسيين من طرف السلطات الفرنسية، جاء بعد نحو عام كامل من تشديد ضغوطها تجاه كل من الجزائر وتونس والمغرب بإعلانها تخفيض عدد التأشيرات الممنوحة لمواطنيها.

وذلك ردا على “رفض” الدول المغاربية الثلاث إصدار التصاريح القنصلية اللازمة لاستعادة مهاجرين بطريقة غير شرعية متواجدين بالتراب الفرنسي.

فرنسا قررت خفض التأشيرات الممنوحة للدول الثلاث بـ50 بالمائة

وقررت باريس سبتمبر 2021 تقليص عدد تأشيرات الدخول التي تمنحها لرعايا ثلاث من دول المغرب العربي هي تونس والجزائر والمغرب، في إجراء هدفت من ورائه إلى الضغط على حكومات هذه الدول للتعاون معها في مكافحة الهجرة غير الشرعية وتسهيل استعادة مواطنيها الذين دخلوا فرنسا بطريقة غير قانونية .

وأشارت وزارة الداخلية الفرنسية أن تونس كانت الأولى من بين الدول الثلاث التي أزالت شرط إجراء فحوصات صحية للدخول إلى أراضيها، مؤكدة أنها “أحرزت تقدما كبيرا” في مجال التعاون مع فرنسا في ملف مكافحة “الحرقة”.

وأعلنت فرنسا سابقا أنها ستعيد النظر في آلية تقليص عدد التأشيرات التي تصدرها لمواطني هذه الدول تبعا “للجهود” التي تبذلها كل من هذه الدول.

ماذا عن التأشيرات الممنوحة للجزائريين؟

تحدث الرئيس الفرنسي إيمانوييل ماكرون في زيارته الأخيرة التي قادته إلى الجزائر، عن ملف التأشيرات الممنوحة للجزائريين، وقال “سنعمل على تخفيف إجراءات منح الفيزا خاصة للذين تتوفر فيهم الشروط اللازمة”، مشيرا أنه قبل 5 سنوات من الآن كانت نسب منح الفيزا كبيرا، لكن ذلك تسبب في ارتفاع عدد المهاجرين غير الشرعيين، ما ساهم في تعكير صفو النظام العام.

الفيزا للجزائريين
الفيزا للجزائريين

وأضاف ماكرون أنهم ولهذا السبب وضعوا شروطا لمحاربة الحرقة، لكن وإلى غاية اليوم لم يتم صدور أي قرار بين الجاني الفرنسي والجزائري فيما يخص إعادة إصدار التأشيرات للجزائريين إلى نسقه الطبيعي.

وللإشارة، أعلنت فرنسا على لسان وزير الداخلية الفرنسي جيرار دارمانان في سبتمبر 2021، عن قرار خفض التأشيرات الممنوحة للمواطنين الجزائريين بنسبة 50 في المائة.

لطلب الفيزا اضغط هنا

وجاء القرار كرد فعل على ما اعتبرته باريس مماطلة من السلطات الجزائرية في تسلم رعاياها من المهاجرين غير النظاميين المقيمين في فرنسا، حيث تقول هذه الأخيرة أن عددهم يفوق 7 آلاف مهاجر.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!