الإثنين, يونيو 17, 2024
الرئيسيةأخبارهذا ما ينتظر الجالية الجزائرية بفرنسا يوم 21 ماي !

هذا ما ينتظر الجالية الجزائرية بفرنسا يوم 21 ماي !

 

 

مع اقتراب دورة الألعاب الأولمبية بباريس، من المتوقع أن تكون الأيام القادمة صعبة بالنسبة لأبناء الجالية الجزائرية بفرنسا من حيث تنقلاتهم المختلفة للعمل أو الدراسة.

الألعاب الأولمبية بباريس

تحتضن فرنسا دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2024،

المعروفة رسميا باسم دورة الألعاب الأولمبية الثالثة والثلاثون،

والتي تُعرف اختصارا باسم باريس 2024.

وهي حدث دولي متعدد الرياضات تنظمه اللجنة الأولمبية الدولية،

من المقرر أن يتم إجراؤه في باريس من 26 جويلية إلى 11 أوت 2024.

وهي المرة الثالثة التي تستضيف بها باريس الألعاب الأولمبية الصيفية،

وتستضيف باريس أولمبياد 2024 بعد 100 عام من آخر مرّة

ستشهد باريس حفلا لم يشهده أحد من قبل،

ولأول مرة في تاريخ الأولمبياد، سينظَم حفل الافتتاح خارج الملعب، وسيكون استثنائيا،

مع عروض مائية مذهلة على نهر السين يشارك فيها 10.500 رياضي.

إلا ان هذه التظاهرة سيكون لها آثار عكسية على أبناء الجالية الجزائرية بفرنسا في الفترة المقبلة

يوم أسود بباريس

ومع اقتراب دورة الألعاب الأولمبية في باريس 2024،

يطالب وكلاء SNCF بتقييم أفضل لعملهم، المقرر مضاعفته خلال التظاهرة.

ودعت النقابات إلى إضراب يوم الثلاثاء 21 ماي الجاري ووعدت بـ “يوم أسود”.

وهو ما يعني ان أبناء الجالية الجزائرية بفرنسا سيواجهون في هذا اليوم صعوبة كبيرة في التنقل

حيث حذرت النقابات من أن الإضراب سيكون له تأثير كبير على حركة المرور في إيل دو فرانس.

ومن المنتظر أن تتأثر شبكة Transilien SNCF Voyageurs، التي تدير بشكل خاص جميع قطارات الضواحي،

RER C وD وE، بالإضافة إلى جزء من RER A وB.

وقد أشارت الشركة بالفعل يوم الخميس على موقع Transilien

إلى أن “حركة المرور ستتعطل بشكل كبير”، داعية المستخدمين إلى تجنب رحلاتهم “إلى أقصى حد ممكن”.

الضغط على الحكومة

يجب أن يكون ما لا يقل عن 90٪ من سائقي RER D والخط R من Transilien في إضراب يوم الثلاثاء،

وفقًا لفابيان فيليديو، السكرتير الفيدرالي لشركة Sud-Rail، حسب الإعلام الفرنسي

فإن الهدف من حركة الإضراب هو الضغط على الحكومة الفرنسية في ظل تعثر المضاوضات

وعليه تطالب النقابات، بزيادة المكافآت المقررة للألعاب الأولمبية.

خاصة أن العديد من الموظفين لن يتمكنوا من الذهاب في إجازة بسبب عبء العمل الكبير، مع برمجة 4500 قطار إضافي.

اقرأ أيضا:

توفير 8000 منصب عمل بفرنسا 

خدمة جديدة لتسهيل تجديد تصريح الإقامة بفرنسا

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!