السبت, مايو 18, 2024
الرئيسيةالنقل الجويرحلات فرنسا الجزائر: مطالب بفتح خط جديد نحو هذا المطار

رحلات فرنسا الجزائر: مطالب بفتح خط جديد نحو هذا المطار

 

على الرغم من مساعي تعزيز رحلات فرنسا الجزائر من قبل شركات الطيران التي تخدم على هذا الخط منها الجوية الجزائرية إلا ان الجالية الجزائرية تواصل مطالبها بانشاء خطوط جديدة لربط المغتربين الجزائريين ببلدهم.

تعزيز رحلات الجوية الجزائرية

مع اقتراب فصل الصيف، وزيادة الطلب على السفر لأبناء الجالية الجزائرية انطلاقا من مختلف الوجهات الدولية.

تعمل شركة الخطوط الجوية وغيرها من الشركات التي تخدم خط الجزائر

على تحسين خدماتها لفائدة عملائها.

حيث سبق وأعلنت الشركة الوطنية عن إجراء تعديلات على جدول برنامج رحلاتها خاصة الدولية منها.

وعليه، قررت زيادة عدد رحلاتها إلى عدد من الوجهات الدولية على غرار باريس، باماكو، بكين، القاهرة ودبي.

هذا بالإضافة إلى برمجة رحلات أخرى جديدة بين ماتز ووهران، برلين والجزائر.

كما سيتم أيضا دعم رحلات الجوية الجزائرية قريبا بتدشين خط نحو المجر بداية من أكتوبر 2024.

وهو الأمر نفسه بالنسية لباقي الشركات التي قررت هي الأخرى تعزيز تواجدها على مختلف الخطوط.

منها شركة طاسيلي للطيران التي أعلمن قبل أيام عن دعم رحلاتها على خط باريس الجزائر.

كما كشفت شركة asl للطيران عن إضافة خطوط جديدة خاصة بالنسبة لفصل الصيف.

ويتعلق الأمر بالرحلات على خط باريس الجزائر العاصمة وكذا الجزائر العاصمة- ليون.

معاناة الجالية الجزائرية بالخارج

وعلى الرغم من المعطيات السابقة والمساعي التي تحاول مختلف الشركات تجسيدها

إلا أن الأمر يبقى غير كاف بالنسبة للجالية الجزائرية عبر العالم

حيث تتجدد في كل مرة مطالبهم المتعلقة بخفض الأسعار مرة

وتعزيز الرحلات على خطوط جديدة مرة أخرى.

وهو ما تطالب به الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا

حيث عبّر جزائريون عن حاجتهم إلى تعزيز رحلات فرنسا الجزائر

والاهتمام بالمغتربين الجزائريين المقيمين بمدينة ليموج هذه المرة

حيث أكد هؤلاء حاجتهم إلى إنشاء خط جديد يربط بين مدينتهم ومدينة وهران

لذا فقد عمدوا إلى إطلاق عريضة بلغ عدد الموقعين عليها حتى الآن حوالي 1000 شخص.

وأوضح أصحاب العريضة التي تم نشرها على موقع” Change.org

أن طلبهم هذا ليس وليد اللحظة بل ظل يتكرر منذ سنوات

مؤكدين أن هذا الخط “سيكون فرصة ومصدرا للتنمية الاقتصادية على ضفتي المتوسط”

الخط أكثر من ضروري

وأضاف الموقعون حسب ذات المصدر أن “العديد من سكان المدينة لديهم في الغالب عائلات تقيم في وهران أو مستغانم”

وبالتالي فإن العديد منهم سيكونون سعداء بقضاء عطلات نهاية الأسبوع مع عائلاتهم.

وهذا باعتبار أن غالبية سكان المدينة من أصل جزائري وبالضبط من وهران أومستغانم.

لذا فهم مقتنعون أن خط “ليموج/وهران” يمكن أن يجلب حسبهم، رواجا بين سكان ليموج والمدن المجاورة

على غرار شاتورو، بريف، بواتييه… وغيرها

خاصة إذا تم توفير رحلات بمعدل رحلة أو رحلتين أسبوعيا

ويوضح هؤلاء أن أغلبهم يضطرون للسفر مسافة 300 كيلومتر إلى تولوز، أو 230 كم إلى بوردو لمسافة لركوب الطائرة.

وهذه المسافات طويلة جدا خاصة مع وجود مطارا قريب متمثل في ليموج بيليجارد.

ولهذا السبب، طالب الموقعون من غرفة التجارة والصناعة، وبلدية ليموج، والمجتمع المدني، والمجلس العام والجهوي لمدينة ليموج،

العمل على دعم مبادرة المشروع لإنشاء خط ليموج- وهران.

فهل يمكن أن تاخذ الجوية الجزائرية وباقي الشركات، هذا المطلب بعين الاعتبار؟.

اقرأ أيضا:

الجوية الجزائرية تحذر المستفيدين من عرض “أسرة”

ما جديد إضافة خطين مباشرين من كندا؟

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!