السبت, مايو 18, 2024
الرئيسيةالنقل الجويبالفيديو، تذاكر الجوية الجزائرية: نحو تسقيف الأسعار

بالفيديو، تذاكر الجوية الجزائرية: نحو تسقيف الأسعار

لا تزال أسعار تذاكر الجوية الجزائرية محل نقاش من طرف نواب في البرلمان مع وزير النقل، وهذا ما اقترحه نائب عن الجالية.

مطالب بمراجعة أسعار تذاكر الخطوط الجوية الجزائرية

قدم النائب البرلماني عن الجالية الجزائرية بفرنسا عبد الوهاب يعقوبي،

مؤخرا عرضا حسابيا عن أسعار تذاكر الشركة الوطنية للخطوط الجوية الجزائرية.

وقال أن هامش ربح الشركة الوطنية يفوق 10 مرات التكلفة الحقيقية.

وطالب يعقوبي بلجنة تحقيق برلمانية تدرس سبب ارتفاع أسعار تذاكر الشركة الوطنية.

وهو نفس المطلب الذي قدموه أمام وزراء سابقين في 2021.

حيث قال، أنه بتاريخ 23 أكتوبر 2022،

أعلن الوزير الأول عن تنصيب لجنة مكلفة بدراسة أسعار تذاكر الخطوط الجوية الجزائرية، لكن إلى يومنا هذا لم ترى النور.

لجنة خاصة لدراسة أسعار تذاكر الجوية الجزائرية

من جهته كشف النائب البرلماني عن ولاية وهران قادة نجادي، عن جديد هام حول أسعار تذاكر الخطوط الجوية الجزائرية.

وقال النائب في منشور له عبر صفحته الرسمية بموقع فيسبوك، بتاريخه 06 أفريل 2024،

أنه وبأمر من الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للخطوط الجوية الجزائرية، حمزة بن حمودة،

تابع أيضا

لماذا يجب ألا تتعدى تذكرة باريس الجزائر 200 أورو

تخفيضات هامة في تذاكر الجوية الجزائرية

تم إنشاء لجنة خاصة على مستوى الجوية الجزائرية لإعادة دراسة أسعار الرحلات الجوية.

وقال ذات المصدر أن هذه اللجنة التي حدد تاريخ عملها لمدة شهرين كأقصى حد.

ومن أهم أهداف هذه اللجنة –يقول النائب- هو تخفيض أسعار التذاكر، حفاظا على جيب المواطن الجزائري لكن دون الضرر بالجانب الاقتصادي للشركة الوطنية.

تسقيف أسعار تذاكر الجوية الجزائرية

وفي إطار جلسة استماع لوزير النقل ومديري الشركة الوطنية للخطوط الجوية الجزائرية، والشركة الوطنية للنقل البحري للمسافرين.

واصل النائب البرلماني عبد الوهاب يعقوبي مطالبه بشأن أسعار التذاكر الجوية.

ودعا يعقوبي إلى ضرورة تسقيف أسعار تذاكر الخطوط الجوية الجزائرية.

وقال النائب من خلال مقطع من مداخلته أمام وزير النقل، أنه في وقت لا يمكننا فتح السوق على النقل الجوي، والدولة هي التي تغلقه، فهناك حل آخر وهو تسقيف الأسعار.

وأضاف يجب تحديد هامش ربح معين تحدد على أساسه أسعار التذاكر.

وقال النائب أن 8.6 مليون مسافر دوليا، التي تحدث عنها الوزير، 99 بالمائة منهم من أبناء الجالية الجزائرية.

وانتقد ذات النائب عدم استمرارية المشاريع، حيث قال أنه تعاقب على مطالبه 6 وزراء للنقل، و 3 مدراء للنقل البحري، و3 مدراء للنقل الجوي، ولا تزال مطالبهم تراوح مكانها.

وقال أن الانشغالات التي قدموها في 2021 لفائدة الجالية “للأسف لازلنا نكررها إلى غاية الآن”.

 

Wassila Lamouri
Wassila Lamourihttp://www.djalia-dz.com
كاتبة صحفية وخريجة معهد علوم الاعلام والاتصال ببن عكنون، مختغة في شؤون الهجرة والحياة بالمهجر.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!