الأحد, يونيو 16, 2024
الرئيسيةأخبارالقضاء الإسباني يدين جزائري 6 أشهر سجنا بسبب جريمة ضد الصحة العامة...

القضاء الإسباني يدين جزائري 6 أشهر سجنا بسبب جريمة ضد الصحة العامة !

نطق قاضي المحكمة الجنائية في إسبانيا بالسجن لمدة 6 أشهر مع غرامة قدرها 91.15 أورو في حق جزائري متورط  في جريمة ضد الصحة العامة.

وحسب حيثيات القضية فإن أحداثها وقعت في سبتمبر من هذا العام ، في شارع بادري فيجو. عندما فاجأت الشرطة المحلية المتهم الجزائري وضبطته وهو يحاول بيع المخدرات لشخص مقابل المال.

وعند تفتيشه، وجد رجال الشرطة الاسبانية بحوزته عدة قطع من الحشيش موجهة البيع.

وأكد أعوان الشرطة المحلية في التقرير، أنهم شهدوا تسليم مخدرات مقابل نقود. وأكدوا أيضًا أن المتهم كان يبيع الحشيش بالتجزئة

ووقعت الأحداث  في 30 سبتمبر من هذا العام عندما رأوا المتهم يقوم بمناورة غريبة مع شخص آخر كان يركب دراجة نارية.

ولفتت الشرطة إلى أنها ليست المرة الأولى التي تكتشف وجوده في نفس المنطقة وهو يقوم ببيع المخدرات.

ولاحظت الشرطة في اليوم السابق أيضًا المتورط  يبيع كميات صغيرة من المخدرات. لكنها لم تكن كافية “للإيقاع” به.

وعند تفتيشه وجدوا قطعتين من الحشيش والنقود، وكانت شهادات رجال الشرطة المحليين أساسية لإملاء الحكم.

طالع أيضا: الصحة العالمية: أوميكرون قد يؤدي لانهيار الأنظمة الصحية في أوروبا

قالت المنظمة العالمية للصحة بأوروبا أنّ عاصفة جديدة قادمة ويجب الاستعداد لمواجهتها في إشارة إلى الانتشار السريع لاوميكرون.

وحذّر مسؤول الصحّة العالمية في أوروبا،هانز كلوغ، الحكومات من الانتشار الكبير لمتحور أوميكرون بالقارة سيجعل الأنظمة الصحّة تحت ضغط كبير وقد يؤدي بها نحو حافة الهاوية وعلى الجميع الاستعداد لهذه الزيادات الكبيرة في الإصابات.

وبحسب منظمة الصحّة العالمية فقد تمّ اكتشاف أوميكرون في 38 دولة من بين 53 دولة بالمنطقة الأوروبية للصحة العالمية التي تضم كذلك روسيا وتركيا.

ورسم المسؤول بذات الهيئة صورة قاتمة عن مستقبل الوضعية الوبائية حيث قال أنّه في غضون أسابيع سيهيمن على المزيد من الدول الأوروبية. وأضاف المتحدث نفسه أن الوضع قد يتسبّب في انهيار للأنظمة الصحية المنهكة واقعا.

وقد تؤدي الوضعية الوبائية إلى دخول أعداد كبيرة المستشفيات وهو ما سيعطل الأنظمة الصحية ومختلف الخدمات الأخرى. كما دعا مسؤول الهيئة العالمية للصحة الحكومات إلى الاستعداد إلى الطفرة القادمة.

وأضاف “كلوغ” أنّ الوسيلة الوحيدة لمواجهة كلّ متغيرات فيروس كورونا هو أن يمضي الجميع في نفس الإتجاه من سياسيين وعلماء وشعوب.

ويأتي هذا التحذير في الوقت الذي عادت فيه العديد من الدول الأوروبية إلى فرض قيود جديدة للحد من انتشار الوباء مرّة أخرى ستؤثر على احتفالات الأعياد ونهاية السنة. على غرار السويد وهولندا والبرتغال.

لتلقي آخر الأخبار الحصرية تابعنا

وللمزيد من أهم وآخر أخبار الرحلات إليكم روابطها:

العودة إلى غلق الحدود الجزائرية وارد جداً بسبب “أوميكرون”

وحدة صحية بقيمة 20 مليار  من تبرعات الجالية لإستقبال مرضى كورونا مهددة بالتلف

لا لغلق الحدود ونعم لإجبارية التلقيح

 الخطوط الجوية الجزائرية تعلن قيود جديدة تخص السفر

وزير الصحة يتحدّث عن الغلق الكلي والحجر الصحي

 

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!