الرئيسيةالنقل الجويالجالية الجزائرية بألمانيا: نداء للجوية الجزائرية

الجالية الجزائرية بألمانيا: نداء للجوية الجزائرية

وجّه أبناء الجالية الجزائرية بألمانيا نداء للشركة الوطنية للخطوط الجوية الجزائرية، يعبّرون فيه عن استيائهم من استثناء خط فرانكفورت الجزائر من العروض الترويجية التي أطلقتها الشركة بمناسبة شهر رمضان، وصدموا بأن أسعار تذاكر هذا الخط لم تشملها التخفيضات.

تخفيضات بـ 50 %على رحلات الجوية الجزائرية في رمضان

كشفت الشركة الوطنية للخطوط الجوية الجزائرية بتاريخ 29 جانفي 2024 عن تفاصيل عرضها الاستثنائي لتخفيضات الشهر الفضيل.

ودعت الشركة من خلال منشور لها عبر صفحتها الرسمية بموقع فايسبوك، أبناء الجالية الجزائرية إلى حجز تذاكرهم الآن للشهر الفضيل، وقالت “استفيدوا من تخفيض استثنائي يصل إلى 50% على رحلاتكم نحو الجزائر عبر الشبكة الدولية  حتى 13 أفريل 2024”.

وأضافت Air algerie “احجزوا الآن لرحلات من 10 مارس إلى 13 أفريل 2024، ابقوا على تواصل حتى لا يفوتكم شيء”.

وفور الإعلان عن بداية بيع التذاكر سارع أبناء الجالية الجزائرية الراغبين في القدوم إلى الجزائر لقضاء شهر الصيام مع العائلة، في حجز تذاكرهم بالتخفيضات الاستثنائية التي استحسنها الكثيرون، سيما وأن أسعار الشركة الوطنية طالما شكلت عائقا أمام البعض منهم للقدوم إلى البلاد في مثل هذه المناسبات، لكن يبدو أن هذا العرض الجديد لا يخص كامل الخطوط الجوية الدولية؟ .

 أبناء الجالية بألمانيا مستاؤون

عبر المغتربون الجزائريون بألمانيا معن استيائهم الكبير من عدم استفادتهم من عروض الجوية الجزائرية في كل مرة، وتساءلوا عن السبب وراء استثنائهم من تخفيضات الشركة.

نقلت جريدة “الجالية الجزائرية”، تصريحات عدد من المغتربين بألمانيا وجهوا فيها نداء للشركة الوطنية، كانت بدايتنا مع (ع. ل) مغترب من ألمانيا الذي أكد أنهم يفرحون مثلهم مثل باقي المغتربين الجائريين في مختلف الدول بكل العرووض الترويجية التي تطلقها الجوية الجزائرية “لكن لما نحاول اقتناء التذاكر نجد أن أسعار تذاكر فرانكفورت الجزائر لا تشملها التخفيضات”.

وأردف محدثنا، أنهم كانوا يظنون في البداية أنهم لم يلحقوا بالعرض الترويجي وأن الجوية فتحت كوطة معينة فقط من التذاكر لم يتمكنوا من الاستفادة منها، لكنهم فوجئوا بأنهم في كل مرة يعلن عن عروض يسارعون لحجز التذاكر لكن التخفيضات غير موجودة.

ويقول (ع.ل) أنهم أدركوا فعلا أن خط فرانكفورت الجزائر مستثنى من عروض الجوية الجزائرية، وهو الأمر الذي استنكره وبشدة.

خط فرانكفورت الجزائر مستثنى من عروض الجوية الجزائرية

من جهتها تقول (ف.ج) أن الجالية بألمانيا مظلومة كثيرا من الشركة الوطنية للخطوط الجوية الجزائرية، وتضيف أنهم منسيون من طرف الشركة كونهم مسالمون ولا يعبرون عن تذمرهم واستيائهم من هذا التهميش.

وتقول محدثتنا أنهم لا يملكون خيارات كثيرة للسفر إلى الجزائر، بالنظر لأنهم غير معنيين بالخطوط البحرية، وحتى وإن حاولوا التنقل بحرا من دول مجاورة فإنه ينبغي عليهم قطع ما يقارب 1000 كلم بالسيارة، وهو مرهق جدا ليبقى خيارهم هو الخطوط الجوية.

وتضيف ذات المتحدثة لموقع الجالية، أنهم يعانون من ارتفاع أسعار التذاكر سواء من طرف الشركة الوطنية للخطوط الجوية الجزائرية، أو من شركة الخطوط الجوية  الألمانية لوفتهانزا.

المغتربون بألمانيا يزورون الجزائر مرة في السنة لهذا السبب؟

ولأن أسعار التذاكر ليس في متناول فئة كبيرة من المغتربين بألمانيا فإن هؤلاء لا يتنقلون إلى البلاد في كل عطلة، وتقتصر زيارتهم للجزائر على عطلة الصيف وفقط، وهو ما أكدته (ف.ج) التي تقول أنهم يضطرون للسفر مرة واحدة في السنة عكس الجالية في فرنسا التي تتنقل عدة مرات في السنة.

وأضافت محدثتنا أنهم يتمنون لو يتنقلون إلى البلاد في كل عطلة حتى يتمكن أبناءهم من تعلم اللغة العربية مشاركة الأهل العادات والتقاليد الجزائرية، ويبقى الرابط ببلدهم الأم جيد، لكن ارتفاع أسعار التذاكر حال دون ذلك.

لماذا لم تفتح الجوية الجزائرية خط فرانكفورت وهران؟

كما يطالب أبناء الجالية الجزائرية بألمانيا من الشركة الوطنية للخطوط الجوية الجزائرية بالإسراع في فتح خط فرانكفورت وهران، على الرغم من تواجد عدد كبير من المغتربين الذين ينحدرون من الغرب الجزائري يقيمون بألمانيا إلا أن الشركة لم تأخذ مطالبهم محمل الجد.

في الوقت الذي تسارع الجوية الجزائرية في كل مرة لافتتاح خطوط جوية من أوروبا نحو مطارات جزائرية، وتسارع لتقليص عدد الرحلات أو تلغيها في أحيان أخرى بالنظر لقلة الطلب على تلك الرحلات.

تابع أيضا

الجوية الجزائرية تطلق تخفيضات مغرية لشهر رمضان

رحلات من فرنسا بـ 74 أورو فقط ذهابا وإيابا مع الجوية الجزائرية

Wassila Lamouri
Wassila Lamourihttp://www.djalia-dz.com
كاتبة صحفية وخريجة معهد علوم الاعلام والاتصال ببن عكنون، مختغة في شؤون الهجرة والحياة بالمهجر.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!