الرئيسيةأخبارالإقامة في فرنسا 2024: هل يمكن تسوية وضعية الزوج في حالة امتلاك...

الإقامة في فرنسا 2024: هل يمكن تسوية وضعية الزوج في حالة امتلاك الزوجة إقامة 10 سنوات؟

لضمان الإقامة في فرنسا 2024 بطريقة قانونية ينبغي على الأجانب الحصول على titre de sejours هذه الوثيقة المهمة التي تخلصهم من الملاحقة وتعرضهم للطرد إلى بلدهم الأصلي، فهل يمكن لزوجة تملك تصريح إقامة مؤقتة لـ 10 سنوات أن تسوي وضعية زوجها المقيم بطريقة غير قانونية؟

الحصول على الإقامة في فرنسا 2024

يشار إلى أنه يجب على الأجانب الراغبين في الاستقرار بشكل قانوني في فرنسا الحصول على تصريح الإقامة في فرنسا 2024، حيث أنه من المفترض أن تسمح هذه الوثيقة التي تقدمها المحافظات لهم بالبقاء والحصول على الرعاية الطبية والعمل والسفر بشكل قانوني.

لم يعد من السهل في السنوات الأخيرة الحصول على هذه الوثيقة المهمة، حيث يفشل الكثيرون في الحصول على موعد في الوقت المناسب، ما يهددهم بفقدان السكن والوظائف، وخطرهم الأكبر هو الترحيل نحو بلدانهم.

ويسعى الكثير من الجزائريين المغتربين بفرنسا وراء الحصول على تصريح الإقامة المؤقت الذي تمنحه البريفاكتير، فيما يضطر البعض للزواج المختلط من حاملي الجنسية أو حاملي بطاقة الإقامة الفرنسية المؤقتة لضمان الحصول على التصريح، فعلى الرغم من أن القانون الفرنسي يعتبرها في كثير من الأحياء عملية احتيالية من أجل الحصول على الوثائق لكن ليس من السهل إثبات ذلك.

الإقامة في فرنسا 2024: 320 ألف تصريح منح في 2022

ويتقدم مئات الآلاف من الأجانب سنويا بطلب الحصول على تصريح الإقامة في فرنسا 2024، وحسب بيانات وزارة الداخلية الفرنسية، أصدرت باريس أكثر من 320 ألف تصريح إقامة في عام 2022، وهو رقم في تزايد مقارنة بعام 2021.

وعلى الرغم من منح هذا العدد الكبير من التصاريح، إلا أنه في الواقع يضطر الكثير من المواطنين الأجانب إلى الانتظار طويلا  للحصول على هذه الوثيقة المهمة، وتعقد المهمة بالنسبة لهم، وخاصة الجزائريين المتواجدين في فرنسا الذين يرغبون في تسوية وضعيتهم بسرعة.

حيث تختلف حالات طلب تصريح الإقامة في فرنسا 2024 سواء كان ذلك من أجل الدراسة، العمل، الزواج بمواطن أو مواطنة فرنسية… وما إلى ذلك من الحالات التي تسمح بحصول الأجنبي على إقامة مؤقتة في فرنسا، فماذا عن منح هذه الوثيقة المهمة لأجنبي مقيم بطريقة غير قانونية تزوّج من مواطنة تمتلك تصريح إقامة مؤقت لمدة 10 سنوات؟ أكمل قراءة المقال التالي لمعرفة كل التفاصيل.

الإقامة في فرنسا 2024:هل يمكن تسوية وضعية حراق تزوج من حاملة لبطاقة إقامة مؤقتة؟

تساءلت سيدة مقيمة بطريقة قانونية في فرنسا وتمتلك بطاقة إقامة لمدة 10 سنوات، عن إمكانية تسوية وضعية الإقامة لزوجها المقيم بطريقة غير قانونية بعد زواجهما؟

تابع أيضا

هل يمكن سحب تصريح الإقامة من الزوج لفي حالة الطلاق؟

ماذا سيحمل قانون الهجرة الجديد حول منح تصاريح إقامة لهذه الفئة؟

وقالت صاحبة السؤال الذي نشرته عبر  منتدى عبر الإنترنت مخصص لحقوق الأجانب في فرنسا، أنها تبحث عن طريقة لتسوية وضعية زوجها الحراق.

وتقول الزوجة أنها حاملة بطاقة إقامة لمدة 10 سنوات وأنها متزوجة من زوجها منذ شهر أفريل 2023، ووجهت تساؤلها للمحامين الموجودين بالمنتدى “أود أن أعرف كيفية تسوية وضعية زوجي”.

وردا على سؤالها، أخبرها محام متخصص في قانون الأجانب أنه ببقائه في فرنسا، بما أن زوجها مقيم بطريقة غير قانونية لا يمكن لزوجته الاستفادة من لم شمل الأسرة، إلا إذا عاد إلى بلده الأصلي أو حصل على تأشيرة أخرى “زائر” أو “طالب”.

ويضيف المحامي أن الزوج المقيم بطريقة غير قانونية إذا تقدمت بطلب للحصول على تصريح الإقامة، بسبب زواجهما، فإن المحافظة سترفض طلبه وتخبره أنه يجب عليه العودة إلى بلده الأصلي وبعدها يمكن للزوجة إجراء لم شمل الأسرة في فرنسا.

بالإضافة إلى ذلك، يؤكد المحامي أنه إذا استأنف الزوجان بعد رفض المحافظة، فلا يمكن للقاضي الإداري أن يصدر قرارًا لصالح المهاجر غير الشرعي، إلا إذا اعتبر زواجه من زوجته المقيمة بطريقة قانونية طويلًا بما فيه الكفاية.

الإقامة في فرنسا 2024: ماذا عن  OQTF؟

ويضيف المحامي، أنه إذا كان بإمكان القاضي الإداري أن يعترف بأنه من التعسف أن تقوم المحافظة بإجبار الأجنبي على العودة إلى بلده الأصلي، فيجب أن تعلم أن “قرارات المحكمة هذه لم ولن يتم تطبيقها إلا على الزيجات التي لها بالفعل مدة ممتدة إلى حد ما: لقد نجح هذا مع الأزواج الذين مضى على زواجهم ما لا يقل عن 7 إلى 10 سنوات، أو حتى أكثر! “.

إضافة إلى ذلك، يؤكد المختص في قانون الأجانب أن طلب تصريح الإقامة في هذه الحالة، من قبل الزوج المقيم بطريقة غير قانونية، يهدده بإصدار إخطار الشخص المعني بوجوب مغادرة الأراضي الفرنسية ( OQTF) من قبل المحافظة.

ورغم ما ذكرنا سابقا، تجدر الإشارة إلى أن الأجنبي المقيم بطريقة غير قانونية الذي يكون زوجًا لأجنبي آخر في وضع قانوني يمكنه المطالبة بقبول استثنائي للإقامة، -حسب ما ورد في الموقع الإلكتروني لمحافظة فال دو مارن- إذا كان بإمكانه إثبات شروط معينة، ولا سيما 18 شهرًا من العيش معًا و5 سنوات من الوجود في فرنسا.

Wassila Lamouri
Wassila Lamourihttp://www.djalia-dz.com
كاتبة صحفية وخريجة معهد علوم الاعلام والاتصال ببن عكنون، مختغة في شؤون الهجرة والحياة بالمهجر.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!