أخبارالمميزة

وكيل الجمهورية بمحكمة بومرداس يكشف تفاصيل قضية مقتل الفتاة شيماء

روى وكيل الجمهورية لدى محكمة بومرداس، اليوم الاثنين، التفاصيل الكاملة قضية الاعتداء و قتل الفتاة شيماء من قبل المجرم ب.ع.

خلال ندوة صحفية نشطها وكيل الجمهورية، قال أن بعد التحقيق مع المسمى ب.ع، حول قضية الطفلة شيماء التي تبلغ من العمر 19 سنة وتنحذر من بلدية الرغاية، تم تدوين ما يلي:

بتاريخ 2 أكتوبر، على الساعة التاسعة صباحا، تقدم المسمى ب.ع القاطن ببلدية الثنية الى مصالح الضبطية القضائية لدرك الثنية للتبليغ عن تعرض صديقته شيماء الى الحرق بالمكان المسمى محطة البنزين المهجورة بالثنية.

وأضاف أن الوقائع تعود الى تاريخ 1 أكتوبر وحوالي الساعة الثالثة مساء وأثناء تواجدهما بالمكان المذكور آنفا بقي معها لمدة 7 دقائق ثم طالبته بإحضار الطعام لكونها كانت جائعة.

وأثناء انصرافه بحوالي 5 أمتار شاهد الدخان يصعد من الغرفة التي كان فيها، وعندها لاذ بالفرار.

وفي اليوم الموالي تقدم الى مصالح الضبطية للابلاغ عن الواقعة.

وتم إسداء معلومات لمصالح الضبطية القضائية لفتح تحقيق معمق وموافاة المحكمة بالنتائج بصفة مستعجلة.

وأصناء تنقل الضبطية القضائية الى عيم المكان، تم معاينة جثة شيماء محروقة وملقاة على وجهها.

كما تمت معاينة بعض الكدمات والجروح على مستوى مؤخرة شعرها، وكذا شعر رأسها ملقى الى جانبها، بالإضافة الى جرح كبير بأعلى فخذها الأيسر.

وأثناء التحقيق مع المشتبه فيه، تراجع عن أقواله الاولى، وأكد أنه بتاريخ 1 أكتوبر اتصلت به الضحية التي تربطه بها علاقة منذ 2017.

واتفقت شيماء بالالتقاء مع ب.ع والذي قدم اليها على متن دراجة نارية، واتجه الى مدينة الرغاية لإحضارها في حدود الساعة الثالثة مساء من نفس اليوم.

ودخل القاتل رفقة شيماء الى محطة الثنية المهجورة أين مارس معها الجنس، ثم قام بضربها حتى فقدت وعيها.

واتجه المتهم الى محطة البنزين المقابلة، وقام بجلب قارورة بلاستيكية مملوءة بالبنزين ورش بها شيماء ثم أضرم النار فيها وغادر المكان.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!