أخبارالمميزة

وباء خطير يزحف على الحدود الجزائرية المالية

منطقة الأزواد تواجه الملاريا بوسائل بيداغوجية

أكدت مصادر من السلك الطبي لبلدية تين زواتين الحدودية، أنه تم تسجيل اليوم 29 سبتمبر، 9 حالات مؤكدة بداء الملاريا.

وحسب مصادر جريدة “الجالية الجزائرية” فإنه تم تسجيل 9 حالات إصابة بوباء الملاريا، مع تسجيل 3 إصابات مشكوك فيها.

ليرتفع عدد الإصابات  منذ بداية الشهر الجاري إلى 145 حالة، الأمر الذي دفع بمنظمة “إيموهاغ” الدولية من أجل العدالة والشفافية، بمناشدة الجهات الوصية التدخل العاجل، قبل أن يخرج الوضع عن السيطرة.

الوباء ينتشر بسرعة في الولايات المجاورة

وقد بدأ داء الملاريا في الانتشار الى الولايات المجاورة على رأسها أدرار وجانت  واقليم ازواد بشمال مالي، مع تسجيل وفيات الأمر الذي بات مقلقا.

حسب ذات المصادر فقد سجل مؤخرا 74 حالة ، منها 70 حالة بجانت و 4  بإيليزي.

وقد تحصلت جريدة “الجالية” على صور تعكس معاناة الاطفال والنساء بسبب تأثير هذا الوباء.

وحسب مصادرنا فان هذا الداء جاء عن طريق رعايا من حدود المالي، لذا على السلطات المحلية تسليط الضوء على الجالية بمالي والنيجر، واتخاذ الإجراءات اللازمة، قبل أن يتفشى الوباء أكثر.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!