الرئيسيةأخبارهل تعيش الجزائر مجددا سيناريو حرائق تيزي وزو ؟

هل تعيش الجزائر مجددا سيناريو حرائق تيزي وزو ؟

 إرتفعت حصيلة الحرائق شرقي الجزائر إلى 30 وفاة صباح اليوم، في المقابل تصعب سرعة الرياح من عمليات الإطفاء لرجال الحماية المدنية، والمتواصلة بكل من سوق أهراس والطارف على وجه الخصوص. 

حصيلة الحرائق بالولايات الشرقية:

أعلن التلفزيون الرسمي الجزائري إرتفاع حصيلة ضحايا الحرائق  إلى 37 وفاة في الولايات الشرقية في مقابل 161 مصابا، 32 منها

الحرائق أتلفت أيضا 14 ألف هكتارا ومست 29 منطقة داخل ولاية الطارف، في المقابل إكتشفت مصالح الحماية المدنية 5 جثث مع حلول صباح هذا اليوم، يعتقد أنها لأفراد من عائلة واحدة.

وتتحدث قوات الحماية المدنية عن صعوبات في عملية الإطفاء بسبب شدة الرياح، ولم يستبعد المكلف بالإعلام على مستوى الحماية المدنية نسيم برناوي في تصريحات لتلفزيون النهار تكرار سيناريو تيزي وزو موضحا أن حصيلة الضحايا مرشحة للإرتفاع بحكم خصوصية المنطقة وقرب السكنات من الغابات.

الوزير الأول يحل بالطارف لمعاينة مخلفات الحرائق

حل الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان صباح اليوم للوقوف على تطورات الوضع ميدانيا، حيث سيحل الوفد بحديقة الحيوانات المحترقة يوم امس ثم سيقوم بمعاينة الحافلة المتفحمة، قبل أن يزور مستشفى القالة.

وكان  وزير الداخلية كمال بلجود الذي أجرى حوارا البارحة مع التلفزيون الجزائري قال فيه إن الطائرات المستأجرة من روسيا، تعطلت ولن تكون متاحة حتى يوم السبت المقبل.

الحرائق مستمرة في سوق أهراس وتسجيل وفاتين بقالمة:

في المقابل تم تسجيل 16 بؤرة حرائق جديدة بولاية سوق أهراس تمت السيطرة على إثنين منها فقط حسب ما أعلنته مصالح الحماية المدنية.

وسجلت وحدات الحماية المدنية لسوق أهراس إمداد رتل المتنقل لولايتي أم البواقي وخنشلة.

 

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!