الخميس, مايو 23, 2024
الرئيسيةأخبارهذا ما فعلته الجزائر في قضية تصدير الغاز المسال نحو إسبانيا

هذا ما فعلته الجزائر في قضية تصدير الغاز المسال نحو إسبانيا

تواصل الجزائر تسليط عقوباتها على إسبانيا على خلفية موقفها من نزاع الصحراء الغربية، وأوقفت هذه المرة تزويد مدريد بشحنات الغاز المسال.

أوقفت الجزائر تزويد إسبانيا بشحنات جديدة من الغاز المسال “جي أن أل” في إطار مواصلة ضغطها على مدريد، ما اضطر هذه الأخيرة للجوء إلى روسيا عدوة القارة الأوروبية حاليا.

إسبانيا تلجأ إلى موسكو لاقتناء غاز “جي أن أل”

ويعد لجوء إسبانيا إلى موسكو لإنقاذها من عقوبات الجزائر، ضربا للإجماع الأوروبي الذي قرر من خلاله الاستغناء عن الطاقة الروسية بعد اجتياح بوتين لأوكرانيا.

وتقول بيانات رسمية أصدرتها هيئة تسيير ومراقبة المخزونات الإسبانية، فان الجزائر لم تصدر أي شحنة من الغاز المسال “جي أن أل” إلى إسبانيا خلال شهر جويلية الماضي.

الجزائر تصدر 2500 جيغاواط/ساعة من الغاز المسال شهريا

وحسب ذات المصدر فإن الجزائر كانت تصدر سابقا 2500 جيغاواط/ساعة، شهريا من الغاز المسال .

وعلى الرغم من الأزمة الدبلوماسية بين البلدين، تعتبر الجزائر من بين الدول الأكثر تصديرا للغاز المسال نحو إسبانيا.

الغاز المسال من الجزائر إلى إسبانيا
الغاز المسال من الجزائر إلى إسبانيا

وتعتبر الجزائر المصدر رقم واحد  للطاقة بالنسبة لإسبانيا بنسبة تفوق 40 بالمائة لتتراجع إلى قرابة 25 بالمائة بعد نشوب أزمة دبلوماسية بين البلدين بسبب ملف الصحراء الغربية حيث خفضت الجزائر صادراتها من الغاز إلى النصف.

طالع أيضا هذه حقيقة قطع علاقات وكالات السفر مع إسبانيا

إسبانيا ترضخ للزيارات في الأسعار

وقالت صحيفة الكونفيدونثيال مؤخرا أن إسبانيا رضخت لزيادات أسعار الغاز التي فرضتها الجزائر، وطالما كانت مدريد من بين الدول التي تعاملها الجزائر معاملة تفضيلية في الأسعار بالنظر إلى العلاقات الجيدة التي كانت تربط البلدين.

وكشف الرئيس المدير العام لشركة سوناطراك توفيق حكار قبل أسابيع أن الجزائر سترفع أسعار الغاز بالنسبة إلى مدريد دون غيرها من الدول.

الغاز الجزائري
الغاز الجزائري نحو إسبانيا

وكانت الجزائر قد هددت سابقا بقطع الغاز عن إسبانيا في حال وجهته إلى وجهة أخرى غير التي تم التعاقد من أجلها في إشارة منها إلى المغرب.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!