غير مصنف

موساوي مصطفى مترشح عن حزب المستقبل لإنتخابات المحلية: على المواطنين التصويت وإختيار من يمثلهم

"أعتز بالثقة التى يضعها في شخصي أبناء منطقتي"

شجع مترشح حزب المستقبل موساوي مصطفى عن بلدية أولاد هداج،المواطنين على  التوجه إلى لصناديق الإقتراع يوم السبت 27 نوفمبر، لإختيار الأفضل والأنسب ليمثلهم في المجالس الشعبية المحلية والولائية، وقطع الطريق لكل من يحاول الغش أو التزوير وأن يمنحوه ثقتهم ليمنحهم وفائه.

ترشح ابن منطقة أولاد هداج عن قائمة رقم 2 في انتخابات المجلس الشعبي البلدي لأولاد هداج ولاية بومرداس، وعن حزب المستقبل ترشح موساوي سعيا للتغيير ولضمان تنمية محلية لبلديته، التي وصفها بالمهمشة منذ سنوات،

 

المترشح برصيده نشاط تقيل وتاريخ مع إدارة البلدية وتسيير شؤونها وهو ابن المنطقة الذي يعرفه الكبير والصغير والشباب، يملك خبرة وكفاءة تسمح له بوضع الأصبع على الجراح مباشرة لمعالجة جميع مشاكل منطقته،في حال توليه رئاسة المجلس، هذا المترشح  الواعد الذي كرس شبابه لخدمة أبناء منطقته وبلديته كان من أوائل الشباب النشطيين في مجالات عدة من الرياضة الى الكشافة وتنظيم لقاءات على مستويات ولائية ووطنية واليوم يعد ببذل مجهوده الكامل في حال ترأس المجلس، لتحويلها إلى مستوى ما يرقى إليه سكان بلدية أولاد هداج.

في حديثه لجريدة “الجالية الجزائرية بالخارج اليوم أكد المترشح موساوي أن برنامج الحزب مكثف، سطره مرشحو حزب جبهة المستقبل القائمة رقم 2، وأنه سيعمل على تكريس برنامج حزبه وكلهم أملا في تغيير إلى الأحسن، وبشعار “منكم الثقة ومنا الوفاء” رفقة برنامج يوافق مقاربة لعدالة اجتماعية، في توزيع المشاريع التنموية بقائمة 70 بالمائة من مترشحيها شباب وطالبي جامعات، أملا في رؤية عصرية مغايرة وبنفس شبابي.

فريدة تشامقجي

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!