أخبارالمميزة

لقاح كورونا لن يكون جاهزا قبل مطلع 2021

إبقاء الحدود الجزائرية مغلقة يجنبها الموجة الثانية لفيروس كورونا

قال الأخصائي وخبير الفيروسات التنفسية بمستشفى “كلود برناد” بليون، يحي مكي، أن اللقاحات التسعة لفيروس كورونا التي وافقت عليها منظمة الصحة العالمية لن تجهز الى غاية سنة مارس 2021.


وقال الخبير،يحي مكي، في حديثه لـ”لجالية الجزائرية” أن التجارب السريرية من المرحلة الثالثة لم تنتهي بعد، الخاصة باللقاحات التسعة التي وافقت عليها منظمة الصحة.
وأضاف محدثنا أن انتاج اللقاح سيكون مطلع شهر مارس 2021، وبالتالي فان العالم سيواجه هذا الفيروس الى غاية هذا التاريخ.
وحسب يحي مكي فإن اللقاحات التسعة موزعة كالتالي: روسيا تعمل على إثنين، الصين ثلاثة، وتركيا لقاحين، بريطانيا وألمانيا لقاح، وفرنسا لقاح.

إرتفاع عدد الإصابات بأوروبا يبقى على الحدود الجزائرية مغلقة
وقال أن العديد من البلدان الأوروبية تعرف انزالق كبير في عدد الإصابات بفيروس كورونا، على رأسها فرنسا.
ورجح محدثنا لجوء الأخيرة إلى حظر شامل سعيا للحد من عدد الوفيات والإصابات التي بلغت 30 الف خلال 24 ساعة.
كما رجح أيضا ذات المتحدث ابقاء الحدود الجزائرية مغلقة، بسبب الموجة الثانية التي يعيشها العالم، خاصة البلدان الأوروبية التي تحتضن أكبر عدد من الجالية الجزائرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى