الأربعاء, مايو 22, 2024
الرئيسيةأخبارفرنسا: استعمال لقاح "نوفافاكس" بداية من فيفري المقبل

فرنسا: استعمال لقاح “نوفافاكس” بداية من فيفري المقبل

قال وزير الصحة الفرنسي، أوليفييه فيران، إن لقاح “نوفافاكس” الجديد سيكون متاحا ابتداء من شهر فيفري المقبل، بعد الموافقة النهائية عليه من وكالة الصحة الفرنسية.

وأعطى الاتحاد الأوروبي مؤخرا الضوء الأخضر لاستعمال لقاح نوفافاكس الأمريكي المضاد لفيروس كورونا، الذي يعتمد على “تقنية تقليدية” أكثر من تلك التي تستخدمها اللقاحات الأخرى. ما قد يسمح وفقا للشركة الأمريكية المصنعة بتقليل الشكوك لدى الأشخاص غير المطعمين.

ورحبت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، بترخيص استخدام هذا اللقاح. متمنية أن يكون “تشجيعا قويا لغير الملقحين، ولمن لم يتلقوا الجرعة المعززة”.

وبذلك، أصبح لقاح الشركة الأمريكية هذا اللقاح الخامس المرخص في الاتحاد الأوروبي للوقاية من وباء كوفيد-19. بعد لقاحات فايزر/بايونتيك، وموديرنا، وأسترازينيكا، وجونسون آند جونسون.

فرنسا تتخذ اجراءات جديدة لموزاجهة كوفيد-19

اتخذت السلطات في فرنسا جملة من الاجراءات الجديدة لمواجهة طفرة الإصابات بفيروس كورونا.

ومن بين الإجراءات إلزامية الكمامة في وسائل النقل للأطفال من سن 6 أعوام فما فوق، ومنع بيع وتوزيع الأطعمة والمشروبات في النقل العام.

وسيتوجب على الأطفال الذين يبلغ عمرهم 6 أعوام وما فوق ارتداء الكمامة بشكل إلزامي اعتبارا من الاثنين في وسائل النقل. ويتعلق الأمر بكل من النقل عبر السفن الطائرات وسيارات الأجرة ومحطات وسائل النقل العام والقطارات. وفق مرسوم نشر السبت في الجريدة الرسمية.

واعتبارا من يوم الاثنين “وحتى 23 جانفي 2022 ضمنا، سيمنع بيع وخدمة استهلاك الأطعمة والمشروبات خلال الرحلات” مع استثناء المطاعم الموجودة داخل السفن من الإجراء الجديد.

لكن متحدثا باسم وزارة النقل أوضح أن “الإجراء سيطبق في الرحلات الطويلة مع تمييز كل حالة على حدة، وخصوصا بالنسبة إلى الأطفال، وبهدف السماح للأفراد بشرب الماء”.

وأعلنت العديد من المناطق والمدن مثل باريس ومحيطها ومدينة ليون إعادة فرض إلزامية الكمامة اعتبارا من الجمعة 31 ديسمبر 2021.

وتسجل فرنسا حاليا أرقاما قياسية بالإصابات اليومية بكورونا، حيث وصل عددها يوم أمس الجمعة إلى 232.200.

ولن يتمكن الفرنسيون الذين تزيد أعمارهم على 12 عاما ولم يتلقوا اللقاح من ممارسة الأنشطة الترفيهية ودخول المطاعم والحانات والمعارض ووسائل النقل العام التي تربط المناطق ولم يعد إبراز نتيجة سلبية لاختبار كوفيد-19 كافيا إلا لدخول مؤسسات الرعاية الصحية.

وحذر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في كلمته الجمعة بمناسبة العام الجديد من أن “الأسابيع المقبلة ستكون صعبة”.

طالع المزيد:لتلقي آخر الأخبار الحصرية تابعنا

 الخطوط الجوية الجزائرية تعلن قيود جديدة تخص السفر

وزير الصحة يتحدّث عن الغلق الكلي والحجر الصحي

 برنامج رحلات Algérie Ferries بين فرنسا والجزائر لشهر جانفي 2022

 الرحلات البحرية لشهر جانفي بين إسبانيا والجزائر

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!