أخبارالمميزة

فتح فروع بنوك جزائرية في الخارج

سيسهل من تعاملات الجالية داخل وخارج الوطن

كشف رئيس اللجنة الوطنية للتجارة الخارجية، بعزيز شريف، على ضرورة فتح فروع للبنوك الجزائر في الخارج، من أجل تسهيل العمل للمتعاملين المقتصدين وأفراد الجالية ايضا.

أوضح بعزيز شريف، في حديثه لـ”الجالية الجزائرية”  أن الجزائر بحاجة ماسة إلى إفتتاح فروع للبنوك الجزائرية في الخارج ،خاصة في البلدان التي تعرف وجود أكبر عدد من أفراد الجالية.

بالإضافة إلى البلدان التي تتعامل معها الجزائر كثيرا، تجاريا خاصة البلدان الإفريقية، من أجل تسهيل العمليات المصرفية.

مشيرا إلى ان الجالية في كل مرة تتعثر في ادخال أموالها للبلاد، بسبب العراقيل وغياب قوانين تنظم هذه العملية، لكن افتتاح فروع في الخارج يسهل عليها تبادل الأموال من الخارج إلى داخل البلاد والعكس.

كما أضاف محدثنا أنه هناك العديد من المتعاملين الاقتصاديين، مقيمين بالخارج وحتى في الجزائر، يجدون صعوبة كبيرة في تحصيل أموال تجارتهم.

خاصة وأن تعاملهم اقتصاديا يكون دائما مع متعاملين أجانب، أي انهم يضطرون للذهاب شخصيا الى مكان اقامة الشريك، من أجل تحصيل أموالهم.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!