أخبارالمميزة

رغم إدراجها ضمن الدول المعنية بدخول الاتحاد الاروبي… ألمانيا واسبانيا تستثنيان الجزائر

 

إستثنت كل من دولتي ألمانيا وإسبانيا، الجزائر من قائمة الدول المعنية بالسماح لمواطنيها بدخول أراضيهما، رغم إدراجها من طرف الاتحاد الاروبي ضمن الدول التي تعد آمنة من فيروس كورونا والمعنية بدخول مواطنيها دول الاتحاد.
هذا القرار الذي أصدرته دولتي ألمانيا وإسبانيا والذي أقصي إلى جانب الجزائر دولة المغرب أيضا جاء ليؤكد بأن دول العالم الاتحاد الاروبي لا تعتمد على معايير موحدة لها علاقة بوباء كورونا ، في تحديد القائمة النهائية للدول التي سيُسمح لمواطنيها بدخول أراضيها .
ومعلوم أيضا أن هذا الإجراء المتخذ من طرف ألمانيا، وإسبانيا جاء في الوقت الذي قررت فيه الحكومة الجزائرية بتمديد أجال غلق مجالها الجوي إلى إشعار أخر، إستنادا الى تقارير مفصلة لوزارة الصحة حول تطورات الوباء ،والتي قد تكون من بين الأسباب التي دفعت البلدين إلى تبني مثل هذا الخيار.
وتجدر الإشارة، إلى أن هذا الإجراء الذي اتخذته ألمانيا وإسبانيا في إطار الإجراءات الاحترازية ضد وباء كورونا، جاء في الوقت الذي يطالب فيه العديد من الجزائريين العالقين في مختلف الدول الاروبية بإجلائهم في أقرب الوقت .

ح.ط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!