الرئيسيةأخبارحملة تبرعية أطلقتها عائلة الضحية مريم لبلوغ 50 ألف دولار

حملة تبرعية أطلقتها عائلة الضحية مريم لبلوغ 50 ألف دولار

أطلق زوج أخت الضحية مريم المتوفاة بموريال بأعيرة نارية في الرأس، حملة تبرعية لصالح العائلة المكلومة، وحدد المبلغ السقف للحملة التبرعية عبر البايبال ب  50 ألف دولار ، الحملة فاقت المبلغ المرجو جمعه وماتزال مفتوحة حيث وصلت اليوم والى غاية كتابة هذه الاسطلر مبلغ 83116 دولار.

في مراسلة من موريال: وهيبة .م

الحملة فتحتها العائلة بحساب باسم بهية بن داوي  وهي أخت الضحية، و تم نشر شرح في جزء تحديد  سبب إطلاق الحملة، أن العايلة ستحتاج ربما للإقامة بالفنادق في طريق سفرها عبر فرنسا وذلك بسبب فرض الحجر الصحي حسبهم.

وحددت العائلة حاجتها إلى مبلغ 50000 دولار والمبلغ جاوز السقف لكن العائلة لم توقف الحملة، وكما هو معهود في الحملات التبرعية يتم ضبط الحساب Paypal لتتوقف الحملة بشكل اتوماتيكي عند بلوغها السقف المحدد.

رغم العائلة لن تحتاج للمبيت بالفنادق ماعدا الخضوع لإختبار pcr، وسيرافق جثمان  الضحية أختها وزوج أختها يوم غد السبت.

من جهة أخرى تكفلت السلطات الجزائرية بكل مصاريف نقل الجثمان وتسهيلات السفر من تراخيص لأهل الضحية،كما حضر القنصل الجزائري بكندا السيد نورالدين مريم مراسيم العزاء يوم أمس.

 

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!