أخبارالمميزة

تونس تفرض قيود صحية جديدة داخل البلاد

أعلنت السلطات الصحية في تونس، الأربعاء، عن قيود جديدة ضد تفشي وباء كورونا في البلاد، منها إعادة حظر التجول ليلا لمدة 15 يوما على الأقل.

وأضافت السلطات التونسية، إن هذا الإجراء سيتم تطبيقه من الساعة 10 مساءً حتى الساعة 5 صباحًا في جميع أنحاء تونس.

كما سيتم حظر التجمعات خلال هذه الفترة، في حين تدعو السلطات إلى تجنب السفر إلى مناطق أخرى، إلا لأسباب عاجلة.

وبالنسبة للرحلات بين الجزائر وتونس، تبقي السلطات على نفس البروتوكول المعتمد حاليًا على غرار إثبات التطعيم إلزاميًا لجميع المسافرين الأجانب غير المقيمين في تونس.

ويتوجب على المسافرين إلى تونس تقديم اختبار PCR السلبي بما في ذلك التونسيون والأجانب المقيمون في تونس.

وتسير في الوقت الحالي رحلات يومية بين الجزائر وتونس على متن الخطوط الجوية الجزائرية والخطوط التونسية.

طالع أيضا: فرنسا تتخذ اجراءات جديدة لمواجهة كورونا

اتخذت السلطات في فرنسا جملة من الاجراءات الجديدة لمواجهة طفرة الإصابات بفيروس كورونا.

ومن بين الإجراءات إلزامية الكمامة في وسائل النقل للأطفال من سن 6 أعوام فما فوق، ومنع بيع وتوزيع الأطعمة والمشروبات في النقل العام.

وسيتوجب على الأطفال الذين يبلغ عمرهم 6 أعوام وما فوق ارتداء الكمامة بشكل إلزامي اعتبارا من الاثنين في وسائل النقل. ويتعلق الأمر بكل من النقل عبر السفن الطائرات وسيارات الأجرة ومحطات وسائل النقل العام والقطارات. وفق مرسوم نشر السبت في الجريدة الرسمية.

واعتبارا من يوم الاثنين “وحتى 23 جانفي 2022 ضمنا، سيمنع بيع وخدمة استهلاك الأطعمة والمشروبات خلال الرحلات” مع استثناء المطاعم الموجودة داخل السفن من الإجراء الجديد.

لكن متحدثا باسم وزارة النقل أوضح أن “الإجراء سيطبق في الرحلات الطويلة مع تمييز كل حالة على حدة، وخصوصا بالنسبة إلى الأطفال، وبهدف السماح للأفراد بشرب الماء”.

وأعلنت العديد من المناطق والمدن مثل باريس ومحيطها ومدينة ليون إعادة فرض إلزامية الكمامة اعتبارا من الجمعة 31 ديسمبر 2021.

وتسجل فرنسا حاليا أرقاما قياسية بالإصابات اليومية بكورونا، حيث وصل عددها يوم أمس الجمعة إلى 232.200.

ولن يتمكن الفرنسيون الذين تزيد أعمارهم على 12 عاما ولم يتلقوا اللقاح من ممارسة الأنشطة الترفيهية ودخول المطاعم والحانات والمعارض ووسائل النقل العام التي تربط المناطق ولم يعد إبراز نتيجة سلبية لاختبار كوفيد-19 كافيا إلا لدخول مؤسسات الرعاية الصحية.

وحذر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في كلمته الجمعة بمناسبة العام الجديد من أن “الأسابيع المقبلة ستكون صعبة”.

لتلقي آخر الأخبار الحصرية تابعنا

طالع المزيد:

تسجيل 12 إصابة بمتحور omicron في الجزائر

الجزائر: انقاذ 474 شخصا على متن قوارب الموت كانوا بصدد “الحرقة” !

هل سترتفع أسعار تذاكر الخطوط الجوية الفرنسية وترانسافيا ؟

بلجيكا: ارتفاع عدد طالبي اللجوء القصر !

انخفاض في نسبة منح تصاريح الإقامة للجزائريين بفرنسا

رئيس الجمهورية للاعبي المنتخب الوطني : “ستَبقون كِبارا”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!