الخميس, يونيو 20, 2024
الرئيسيةالمميزةتعاون ثنائي بين الجزائر وألمانيا في مجال الصحة وإصلاح المستشفيات

تعاون ثنائي بين الجزائر وألمانيا في مجال الصحة وإصلاح المستشفيات

استقبل البروفيسور عبد الرحمان بن بوزيد وزير الصحة، مساء أمس الخميس، بمقر الوزارة سعادة سفيرة جمهورية ألمانيا بالجزائر إليزابيث وولبرز .
وحسببيان الوزارة، فخلال هذا اللقاء أعربت سعادة السفيرة عن امتنانها بالاستقبال الذي حظيت به وعن الثقة التي وضعتها الحكومة الجزائرية في الخبرة الألمانية في المجال الصحي.
كما أشادت السفية الألمانية اليزابيث بالعلاقة الوطيدة التي تربط بين البلدين الجزائر وألمانيا.
وأشارت إليزابيث وولبرز، إلى ضرورة توسيع التعاون، منوهة بوجود فرص كثيرة ومتنوعة لذلك.
وفي السياق ذاته، تطرقت السفيرة، إلى سبل ترقية العلاقات الثنائية في عدّة مجالات على غرار إنشاء الهياكل الاستشفائية. في حين امتدت المحادثات بين الجانبين إلى إمكانية تبادل الخبرات في ميدان إصلاح المستشفيات، حيث تشهد جمهورية ألمانيا تقدما كبيرا في هذا المجال.
و من جهته، ذكّر البروفيسور عبد الرحمان بن بوزيد إلى تطلّع رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لانجاز منشٱت تخدم قطاع الصحة.
وأضاف الوزير، إلى أنّه سيتم عقد الجلسات الوطنية للصحة في شهر جانفي القادم، من أجل إصلاح المنظومة الصحية بما يتماشى مع المعايير الدولية.
و في الختام، إتفق الطرفان على مواصلة العمل التنسيقي للدفع بين العلاقات الثنائية. كما أكدا مؤكدين في سياق ذي صلة، على ضرورة تعزيز هذا التعاون وأهمية الحفاظ عليه للتجسيد الفعلي للمشاريع التي يمكن تنفيذها والتي تخدم المصالح المشتركة بين البلدين.

طالع أيضا: وزير الصحة: سنعمل على توفير طائرات اسعاف قريبا

وقد كشف وزير الصحة، أنه سيتم قريبا اتمام الاشغال لانجاز وحدة استشفائية بوهران مختصة في الحروق. مضيفا أنه يفضل مستشفى كبير يحتوي على طائرات اسعاف.

ويأتي هذا في مداخلة له خلال جلسة علنية للبرلمان، أين قال بأنه لم يزر ولاية إلا وسكانها طالبوه بفتح مصلحة خاصة بالحروق،لكن حسبه هذا لا يتم إلا من خلال رؤية الجانب التقني.

وأوضح المسؤول الأول على الصحة، أنه عندما نقول الحروق نقول انعاش، ويمكن للمصاب أن يتأذى صدره بالغازات والدخان.

وشدد الوزير في هذا الإطار على ضرورة تخصيص مصلحة للحروق ومختصين في الانعاش في الوقت نفسه.

وفيما يخص الصحة حاليا، أكد الوزير بأنها ليست التي كانت عليها في سنوات الثمانينات سواء كن حيث عدد السكان او طلبات السكان.

وأضاف بن بوزيد في ذات السياق، الطلبات على مستشفى جامعي، معتبرا بأن المستشفى الجامعي نفسه مستشفى عادي، لانه مايتوفر في المستشفى الجامعي يتوفر في المستشفى العادي.

الكثير يفضل العلاج خارج الوطن..

ومن جهة أخرى، أردف وزير الصحة إن هناك العديد ممن بفضلون العلاج خارج الوطن، وأكد في هذا الصدد أنه سيتم العمل على تطوير المنظومة الصحية. وذلك من خلال عصرنة القطاع التي باتت اكثر من ضرورة لجعل الجزائر في المراتب الاولى.

وكان وزير الصحة قد إجتمع  الإثنين الماضي بمدراء الصحة للولايات عبر تقنية التحاضر عن بعد. وجرى هذا الإجتماع بحضور إطارات الإدارة المركزية و أعضاء من اللجنة العلمية.

ويندرج هذا اللقاء، في إطار سلسلة اللقاءات التقييمية الدورية للوضعية الوبائية التي تعيشها الجزائر بسبب جائحة كوفيد-19.

ومن جهته، أسدى الوزير جملة من التوجيهات والتعليمات التي تدخل في إطار الإستراتيجية الإستباقية التي أقرتها دائرته الوزارية. وذلك تحسبا لتسجيل تطورات خلال الموجة الرابعة من فيروس كوفيد-19.

واكد الوزير بشدة على مدراء الصحة للولايات بتخصيص مستشفيات ومصالح خاصة بكوفيد-19.

كما طالب وزير الصحة المدراء الولائيين بإعداد جرد مفصل بخصوص المخزون الذي تتوفر عليه مختلف المؤسسات الصحية من مادة الأكسجين.

وشدد الوزير على ضرورة الوقوف على الوضعية التي تعرفها مختلف المؤسسات الصحية خاصة في ظل إرتفاع عدد الإصابات بكورونا.

كما دعا وزير الصحة، أيضا مدراء الصحة للولايات، والذين أعطاهم كامل الصلاحيات في اتخاذ القرارات الكفيلة لمواجهة الموجة الرابعة.

ودعا بن بوزيد المدراء أيضا إلى تقديم تقرير مفصل حول المخزون الخاص بالأدوية الموجهة لمرضى فيروس كوفيد-19.

طالع المزيد:لتلقي آخر الأخبار الحصرية تابعنا

 الخطوط الجوية الجزائرية تعلن قيود جديدة تخص السفر

وزير الصحة يتحدّث عن الغلق الكلي والحجر الصحي

 برنامج رحلات Algérie Ferries بين فرنسا والجزائر لشهر جانفي 2022

 الرحلات البحرية لشهر جانفي بين إسبانيا والجزائر

 

 

Partager
Bendada Abdelnour
Bendada Abdelnourhttp://www.djalia-dz.com
الكاتب الصحفي عبد النور بن دادة خريج معهد الاعلام جامعة وهران ، متخصص في شؤون الجاليات العربية بالخارج ومتابع ظروف العيش المحيطة بها.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!