الأحد, أبريل 14, 2024
الرئيسيةالمميزةالمهاجر ياكر كمال إبن مدينة تيزي وزو لم يتخل عن وطنه خلال...

المهاجر ياكر كمال إبن مدينة تيزي وزو لم يتخل عن وطنه خلال الأزمة الأمنية

بورتري

الجزائري المغترب  ياكر كمال ابن مدينة تيزي وزو، مقيم في إسبانيا، من مواليد 5 جوان 1967، ببلدية واضية، منطقة محافظة ضحت بأبنائها الشهداء إبان الثورة التحريرية، ومشهورة بصناعة الأواني الفخارية والصناعة التقليدية.

ترعرع وكبر في العاصمة ببلدية بوزريعة، رحل بعدها إلى مدينة وهران، بعد أن تحصل والده على ترقية في وظيفته، أين تلقى تعليمه الإبتدائي هناك، ليعود بعدها رفقة عائلته إلى العاصمة مجددا.

بعد أن انهى دراسته باشر عمله في مجال التجارة، ثم انتقل بعدها و اختص في النشاطات المقاولاتية، لينشأ مباشرة مؤسسة صغيرة مختصة في صناعة الآلات الميكانيكية سنة 1992، وتعامل مع عدة مخابر يقومون بعدة دراسات وتحاليل لمنح رخصة البناء، حيث كان يوفر لهم كل الأجهزة الخاصة بهذا العمل.

وفر أكثر من 40 منصب عمل لأبناء وطنه رغم الظروف الأمنية التي عاشتها البلاد في التسعينات

وقام بتوسيع الشركة عبر توظيف ما يقارب 40 عاملا، رغم الصعوبات والعوائق التي واجته، بسبب الظروف الأمنية التي كانت تعيشها البلاد، إلا أنه لم يتراجع أو يفقد الأمل.

هاجر بعدها إلى إسبانيا وقام بتأسيس  شركة ” اولد تري تول”، سنة 2010 ليستقر هناك.

بقي على اتصال مع أهله وأقاربه، ولم يفكر في البقاء نهائيا في إسبانيا بل سعى لنقل وتوسبع استثماراته في الجزائر، حتى يستفيد منها أبناء وطنه.

 

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!