السبت, مايو 25, 2024
الرئيسيةأخبارالرئيس المصري يستقبل رمطان لعمامرة

الرئيس المصري يستقبل رمطان لعمامرة

استقبل الرئبس المصري عبدالفتاح السيسي وزير الخارجية والجالية الوطنية رمطان لعمامرة.

وسلّم رمطان لعمامرة، خلال هذا اللقاء الرئيس المصري رسالة خطية، من طرف رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.

وقد حضر هذا اللقاء، وزير الخارجية المصري سامح شكري،  الذي عقد رفقة وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمامرة أمس الأحد ، “جلسة عمل مطوّلة” خلال زيارة العمل التي يقوم بها في مصر بصفته مبعوثا خاصّا لرئيس الجمهورية.

وذكر بيان للخارجية، أن المباحثات بين لعمامرة وشكري تركزت حول “علاقات الأخوة والتعاون التي تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين. إلى جانب مستجدات الأوضاع على الساحتين العربية والإفريقية”.

وقد استعرض الوزيران “مختلف مجالات وآليات التعاون الثنائي وآفاق توطيدها. وهذافي إطار تجسيد التوجهات الاستراتيجية والمراحل العملية التي وضعها رئيسا البلدين”.

 

لعمامرة يستقبل من قبل نائب رئيس مجلس وزراء الامارات

أجرى وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج  رمطان لعمامرة، الذي يقوم بزيارة عمل إلى دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة بصفته مبعوثا خاصا لرئيس الجمهورية، مباحثات بناءة مع سمو الشيخ منصور بن زايد، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير شؤون الرئاسة.

وبهذه المناسبة، أبلغ الوزير لعمامرة سمو الشيخ التحيات الأخوية والخالصة لرئيس الجمهورية  عبد المجيد تبون لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولكل الاخوة أفراد عائلة آل زايد، كما سلمه رسالة رئيس الجمهورية لنظيره وأخيه رئيس دولة الامارات.

المحادثات التي تمت في جو أخوي وإيجابي طبعها التوافق التام في وجهات النظر.كما ومكنت من تأكيد العزيمة القوية التي تحدو الطرفين لمواصلة الجهود المشتركة بهدف تعزيز واثراء التعاون الثنائي في المجال الاقتصادي والاستثمار. وكذا ترسيخ تقاليد التشاور السياسي عبر تكثيف الزيارات المتبادلة من الجانبين.

وعلى صعيد الأوضاع الاقليمية، تبادل الطرفان وجهات النظر حول مستجدات الأوضاع على الساحة العربية. والتحضير الجيد للاستحقاقات المقبلة، خاصة القمة العربية المرتقبة بالجزائر.

في هذا السياق، أثنى سمو الشيخ منصور بن زايد على جهود الجزائر الحثيثة وعلى مقاربتها العقلانية في سبيل توفير شروط نجاح هذ الموعد الهام ولم الشمل العربي.

واتفق الطرفان على تكثيف التنسيق الثنائي ومتعدد الأطراف في الجامعة العربية لاطلاق مسار تحضيري يضفي على العمل العربي المشترك المزيد من النجاعة والمصداقية.

وفي الختام، جدد الطرفان الأهمية التي توليها قيادتي البلدين لتمتين عرى الأخوة والتعاون بين البلدين والشعبين الشقيقين.

لتلقي آخر الأخبار الحصرية تابعنا

طالع المزيد:

تسجيل 12 إصابة بمتحور omicron في الجزائر

الجزائر: انقاذ 474 شخصا على متن قوارب الموت كانوا بصدد “الحرقة” !

هل سترتفع أسعار تذاكر الخطوط الجوية الفرنسية وترانسافيا ؟

بلجيكا: ارتفاع عدد طالبي اللجوء القصر !

انخفاض في نسبة منح تصاريح الإقامة للجزائريين بفرنسا

رئيس الجمهورية للاعبي المنتخب الوطني : “ستَبقون كِبارا”

 

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!