أخبارالمميزة

الجوية الجزائرية تتكبد 38 مليار جراء غلق الحدود

فتح الحدود لرحلات الإجلاء فقط

نشرت الجوية الجزائرية للطيران قيمة الخسائر المالية التي تكبدتها، بسبب غلق الحدود بعد انتشار فيروس كورونا، والتي بلغت 38 مليار دينار.

ليليا.كحلوش

وحسب ما افاد به ناطق الرسمي لشركة الخطوط الجوية الجزائرية، أمين اندلسي، اليوم الثلاثاء، فان تعليق حركة النقل الجوي منذ منتصف شهر مارس الفارط، انجر عنه خسائر مالية كبيرة بلغت 38 مليار دينار فيما يخص رقم الأعمال الناجم عن رحلات المسافرين.

وقال ذات المتحدث أن هذه الخسائر التي قد تصل إلى 89 مليار دج نهاية السنة الجارية، مضيفا أنه “لا يمكننا تحديد موعد استئناف الحركة الجوية للركاب و قرار فتح المجال الجوي هو من صلاحيات رئيس الجمهورية.

استئناف 40 بالمائة من الرحلات بعد فتح الحدود

وأضاف ذات المتحدث “أنه ان تم فتح الحدود الجوية فسنقوم بذلك في حدود 30 بالمائة من برنامجنا المعتاد ، ولا يمكننا تجاوز 40 بالمائة كأقصى حد نهاية عام 2020 “.

كما لا يمكن العودة إلى برنامج الرحلات الجوية لعام 2019، سواء بالنسبة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية أو باقي شركات الطيران العالمية، قبل سنة 2023 أو حتى 2025، باستثناء رحلات الشحن وعمليات إجلاء الرعايا الجزائريين.

 

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!