الأحد, يوليو 14, 2024
الرئيسيةأخبارالجزائر سمحت بإجلاء الشاب هشام إلى الجزائر

الجزائر سمحت بإجلاء الشاب هشام إلى الجزائر

وافقت السلطات الجزائرية على فتح الحدود، والسماح لطائرة هشام الجزائري العالق بتركيا الذي فقد عقله، الدخول للجزائر.

بعد مناشدات العديد من أفراد الجالية، ومنتديات وجمعيات مدنية على رأسها منتدى الجزائريين في تركيا، وصل نداء عائلة هشام للسلطات العليا في البلاد.

قرار رئاسة الجمهورية بالسماح لطائرة هشام الدخول الى وطنه، جاء بعد الظروف الصعبة التي يعيشها هشام حاليا في تركيا ، على رأسها فقدانه لعقله وتعرضه للتشرد بعد نفاذ ذخيرته.

أفراد الجالية الجزائرية لم يتأخروا في مساعدة هشام

هب أفراد الجالية من كل انحاء العالم لمساعدة هشام، ماديا ومعنويا حتى يتسنى لهشام الدخول الى بلده، وجمع ثمن التذكرة والعلاج في تركيا.

أفراد عائلة أوقفوا الحملة سابقا، بسبب عدم حصولهم على الضوء الأخضر من الرئاسة للدخول بهشام لأرض الوطن.

وقد عاد أفراد العائلة  ونشروا رقم حساب بنكي لجمع التبرعات، من أجل كراء طائرة خاصة لإجلاء هشام.

هشام ذهب الى تركيا كسائح انتهى به المطاف بمتشرد بدون مأوى

الجزائري هشام صاحب 26 سنة ذهب لتركيا كسائح، ليلتحق بعدها الى والده بفرنسا، الا ان انتشار فيروس كورونا اخلط اوراقه.

فقد هشام عقله بعد أن تم طرده من الفندق الذي كان يقيم به، فوجد نفسه بدون مأوى ولا ذخيرة، وعجز عن اللحاق بوالده من جهة او العودة الى الجزائر من جهة.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!