أخبارالمميزة

الجزائريون العالقون بدولة باكستان يناشدون الرئيس عبد المجيد تبون بالتدخل

وجه جزائريون عالقون بدولة باكستان ، نداء الى رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون والوزير الأول، عبد العزيز جراد، يلتمسون فيه تخصيص طائرة لإجلائهم إلى أرض الوطن بعدما ضاقت بهم السبل في إيجاد حلول لوضعياتهم التي تتأزم يوما بعد يوم

وأوضح الجزائريون العالقون بدولة باكستان في تصريح لموقع ” الجالية الجزائرية”أنهم ينتظرون من السلطات العليا في البلاد ترتيب موعد عودتهم إلى ارض الوطن بفارغ الصبر، خصوصا وأن عددهم لا يتجاوز 59 شخصا من بينهم مسنين وأطفال وذوي الأمراض المزمنة،معظمهم يتواجدون في الأراضي الباكستانية منذ أكثر من 9 أشهر .
وحسب هؤلاء المواطنين، فإنهم قاموا بإجراء اتصالات مع السفارة الجزائرية بباكستان اين تم تسجيل أسمائهم قبل شهر رمضان الفارط بعدما تم تحديد موعد عودتهم إلى ارض الوطن بتاريخ 18 مارس الفارط ، لكن كما يضيفون “شاءت الأقدار أن يجدوا أنفسهم يواجهون مصيرا مجهولا دون تجاوب السلطات المعنية مع الانشغالات التي طرحوها على القائمين بالسفارة” علما أنهم دخلوا الأراضي الباكستانية بتأشيرات ووثائق رسمية وقانونية .
وبخصوص المناطق التي يتواجد بها الجزائريين العالقين، فقد أكدوا ” أن البعض منهم يقيم بمدينة لاهور والبعض الأخر بمدينة إسلام اباد، وان السفارة الجزائرية بباكستان تملك كل المعلومات حول أماكن إقامتهم والوضعية التي يتواجدون فيها”،لتبقى أمالهم معلقة على السلطات العليا للتدخل لإجلائهم الى بلادهم مثلما تكفلت بنقل العديد من الجزائريين العالقين في مختلف دول العالم

حكيم طماني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!