الرئيسيةأخبارالجدة "ربيعة" تنقذ الرضيعة "كلوي" من الموت المحقق بفرنسا

الجدة “ربيعة” تنقذ الرضيعة “كلوي” من الموت المحقق بفرنسا

تمكنت جدة جزائرية، خلال الأسبوع الجاري، من انقاذ رضيعة تدعى “كلوي” في باريس بفرنسا، حيث عرفت هذه القصة رواجا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وحدثت القصة في إيفلين بالقرب من باريس عندما كانت والدة الرضيعة “كلوي” بإرضاع ابنتها بواسطة قنينة الحليب، لتتفاجأ “ماري” بإختناق طفلتها وعدم قدرتها على التنفس وتغير لونها للأزرق، وهي في حالة ذعر تام بعد عدم قدرتها على انقاذ الرضيعة التي تبلغ من العمر شهر ونصف.

وطلبت حينها الأم “ماري” ذات الـ 25 عاما، المساعدة من جيرانها الذين هرعوا لإنقاذها ليفشلوا بعد عدة محاولات بينما تم الاتصال بالنجدة.

وفي هذه اللحظات تدخلت الجدة “ربيعة” الجزائرية ذات 69 عاما بينما أصيب الجميع بالذعر، أين تمكنت من انقاذ الرضيعة “كلوي” وإعادتها للحياة بقدرة قادر.

وقالت والدة الرضيعة في حديثها للصحافة الفرنسية، إنها تشكر هذه السيدة الجزائرية، ولولاها لما كانت “كلوي” على قيد الحياة، تقول الأم الشابة.

وعبرت الجدة الجزائرية “ربيعة” وهي أم لخمسة أطفال وجدة لعشرة أحفاد عن سعادتها بإنقاذ الرضيعة، قائلة: “سمعت صراخًا ولم أفكر (…) حملت الصغيرة بين ذراعي. لقد قمت بسد أنفها لتتمكن من التنفس من فمها واستأنفت التنفس … “.

وشهدت القصة البطولية للجدة “ربيعة” رواجا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي خصوصا تويتر وفيسبوك وأيضا الصحافة الفرنسية، لما قدمته هذه السيدة الجزائرية وانقاذها للرضيعة.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!