الجمعة, مايو 17, 2024
الرئيسيةأخبارالبروفيسور نيبوش يدعو لفرض الجواز الصحي قبل تأزم الوضع

البروفيسور نيبوش يدعو لفرض الجواز الصحي قبل تأزم الوضع

استغرب البروفيسور جمال الدين نيبوش، رئيس مصلحة أمراض القلب والشرايين بالعاصمة، من الذين يتحدثون عن الموجة الرابعة مستقبلاً، مؤكدا إنه يجب التركيز عن الوضعية الصحية الراهنة ومحاصرة الوباء قبل انتشاره.

وأضاف البروفيسور نيبوش في حديثه لإذاعة سطيف المحلية أمس الجمعة، إن الوباء لا يزال بين المواطنين خصوصا في ظل تسجيل 5 وفيات على الأقل يوميا و200 وفاة شهرياً، وهو عدد كبير جدا.

وطالب ذات المتحدث خلال اجتماعه مع وزير الصحة، تغيير إستراتيجية التلقيح المعمول بها حاليا، قائلاً: “لا ننتظر من الجزائريين الذهاب طواعية للتلقيح فهو أمر مستبعد، لذلك وجب تغيير الخطة”، مضيفاً: “طالبنا بضرورة إلزامية التلقيح على كل عمال قطاع الصحة دون استثناء كما هو معمول في كل الدول حماية لهم”.

كما طالب البروفيسور نيبوش بضرورة بضرورة التسريع في فرض الجواز الصحي على الجميع للدخول للأماكن العمومية كالجامعات مثلا، حسبه.

وكشف نفس المتحدث أن الجزائر لديها 13 مليون جرعة مخرنة، وعدم الإسراع في استخدامها قد تتلف، لذلك واجب العمل على استعمالها، أما الجرعة الثالثة مهمة جدا للجميع ضمانا لهم لتحقيق المناعة المطلوبة واستعدادا لما هو قادم ، يضيف.

وقال البروفيسور، أن الأهم الآن هو معرفة المناطق الموبوءة التي ينتشر فيها الفيروس بإجراء تحقيق وبائي، من أجل فرض خريطة علاجية مستعجلة ومحاصرة الوباء خوفا من انتشاره، مطالباً من وزير الصحة بضرورة الاعتماد على الأطباء العامون وتكوينهم وتأطيرهم لمواجهة أي طارئ ممكن.

ودعا البروفيسور نيبوش بضرورة أخذ موضوع التلقيح بأكثر صرامة وقوة وعدم التهاون، وأيضا العودة الفورية لفرض البروتوكولات الصحية على الجميع في مختلف الفضاءات العمومية واستخدام الكمامة والتباعد خاصة .

لتلقي آخر الأخبار الحصرية تابعنا

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!