أخبارالمميزة

البروفيسور كمال جنوحات: “هناك لوبي يعمل ضد عملية التلقيح”

قال البروفيسور كمال جنوحات، رئيس المخابر المركزية والجمعية الوطنية لعلم المناعة، أن هناك لوبي يعمل ضد عملية التلقيح. من بينهم الذين يجهلون أهمية هذه اللقاحات.

وأضاف البروفيسور خلال تصريح له لإذاعة سطيف، أننا لسنا في مرحلة اختيار اللقاحات بل في مرحلة وجوب كسر سلسلة العدوى بالتلقيح. مؤكدا أن اللقاحات لاتحتوي على مواد ممغنطة. وسبب إلتصاق المواد الحديدية عند البعض في موضع الحقنة راجع إلى عوامل فيزيائية هي قيد الدراسة

وأكد في ذات السياق، أن من 4 إلى 5 بالمائة من الذين أصيبوا بكورونا بإمكانهم الاصابة مجددا بالسلالة المتحورة لكن بأعراض خفيفة. وهناك من أصيب بالفيروس 3 مرات خلال الموجات الثلاث. مضيفا انه قد ظهر عارض جديد وهو سيلان الأنف والأغلبية تعتقد أن السبب هو المكيفات الهوائية.

وأوضح البروفيسور جنوحات، أن كل شخص لم يُلقح ولم يصب سابقا بالفيروس فهو معرض للإصابة خلال هذه الموجة. مضيفا أن الأغلبية في المستشفيات تحتاج أوكسجين مايعني أن الاعراض خطرة. وكشف أن عدد الإصابات في الجزائر 3 أضعاف العدد المصرح به. لأن وزارة الصحة تعتمد فقط على تحاليل “ال بي سي آر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى