الثلاثاء, يوليو 23, 2024
الرئيسيةأخبارالإطاحة بعصابة دولية تهرب مغاربة إلى أوروبا مرورا بالجزائر

الإطاحة بعصابة دولية تهرب مغاربة إلى أوروبا مرورا بالجزائر

نجحت مصالح أمن ولاية سيدي بلعباس، من الإطاحة بشبكة إجرامية منظمة دولية تنشط في تهريب الأشخاص إلى أوروبا مقابل 100 مليون سنتيم للشخص الواحد.

وحسب موقع النهار، فإن هذه الشبكة تتكون من 16 شخصا، من بينهم أشخاص من جنسية مغربية، شكلوا جماعة إجرامية منظمة عابرة للحدود عن طريق التدبير والتسهيل للدخول والتنقل والإقامة غير المشروعة للمهاجرين، يقومون بتهريب البشر من مدن مغربية مرشحين للهجرة إلى دول أوروبية مرورا ببلادنا.

وبينت التحقيقات أن أفراد الشبكة كانوا يستعملون وسائل النقل والإتصال، كانوا يقومون بتجميع الرعايا المغربيين الراغبين في الهجرة إلى أوروبا مرورا بالتراب الوطني الجزائري، حيث يتم استقبالهم من طرف أشخاص بكل من الولايات الغربية الحدودية قصد تهريبهم إلى أوروبا مقابل مبالغ مالية تصل إلى 100 مليون سنتيم للشخص الواحد.

وتمت الإطاحة به إثر استغلال معلومات تفيد بتهريب رعايا من الولايات الغربية الحدودية إلى أوروبا، ليتم وضع خطة محكمة مكنت من توقيفهم وإحالتهم أمام نيابة الإختصاص في محكمة سيدي بلعباس.

طالع أيضا: تفكيك شبكة تنشط في تنظيم رحلات غير الشرعية “الحرقة”

أطاحت شرطة شلف، بشبكة إجرامية تتكون من 5 أفراد تنشط في تنظيم رحلات غير الشرعية “الحرقة” عبر البحر.

وتمت الإطاحة بأفراد هذه الشبكة الذين تتراوح أعمارهم ما بين 30 و 65 سنة، بعد ورود معلومات من أشخاص وقعوا ضحية للنصب والاحتيال بعد أن تم الإيهام  بتهريبهم وتسهيل مهمة هجرتهم إلى دول اوربية عبر البحر مقابل مبالغ مالية.

ليتم على إثرها وضع خطة محكمة مكنت من الإطاحة بهم وحجز قارب ذو محرك بالاضافة إلى 4  سيارات سياحية.

وقد تم إحالتهم الموقوفين على وكيل الجمهورية لدى محكمة بوقادير عن قضية التنظيم و التدبير للهجرة غير الشرعية عبر البحر مقابل منافع مالية ضمن جماعة إجرامية دولية منظمة.

طالع أيضا: فرنسا: إنقاذ 138 مهاجرا حاولوا عبور المانش نحو بريطانيا

قامت سفينتين تابعتين للبحرية الوطنية في فرنسا وزورقين للجمعية الوطنية للإنقاذ البحري بإنقاذ 138 مهاجرا.

وحسب وسائل اعلام فرنسية، فقد تم انقاذهم قبالة مضيق “با دو كاليه” في بحر المانش بعد تلقي المركز الإقليمي لعمليات المراقبة والإنقاذ إخطارا .

وقد أبحر هؤلاء على متن قوارب من ساحل البلاد الشمالي في محاولة للوصول إلى بريطانيا.

هذا وتم إعادتهم إلى الساحل الفرنسي، ونقل جيمع المهاجرين إلى مرافئ غرافلين وكاليه وبولونيي-سور-مير.

وأصافت ذات المصادر، بأن العديد من القوارب المتهالكة حاولت عبور بحر المانش وعلى متنها العشرات من الأشخاص. لكن غير أنهم وجدوا صعوبة في عبور المضيق الذي يفصل بين فرنسا وإنجلترا.

طالع أيضا: تفكيك شبكة للهجرة غير الشرعية يقودها جزائريين بإسبانيا !

وضعت الشرطة الإسبانية، حدا لنشاط شبكة الهجرة غير الشرعية تنشط بمنطقة أليكانتي. تقوم بنقل المهاجرين في قوارب من الساحل الجزائري إلى شبه الجزيرة. ومتورطة في أنشطة إجرامية منظمة “تهريب المخدرات والسرقة”.

وذكر موقع informacion.es، أن الشرطة الإسبانية قامت أمس الخميس بعملية إعتقالات كبيرة انتهت باعتقال ما لا يقل عن 22 شخصًا بعد مداهمات  وتفتيش المنازل، ضبطت من خلالها النقود والمواد المخدرة وأربع سيارات وكمية كبيرة من الآثار المنهوبة.

وأشار ذات الموقع أن أغلبية المعتقلين هم من أصل جزائري. على الرغم من وجود بعض الإسبان من بين المعتقلين.

وسيتم توجيه تهم ثقيلة إلى المتهمين تتعلق بإنشاء شبكة للهجرة غير الشرعية، المتاجرة بالمخدرات والسرقة.

التحقيقات التي كشفت خيوط هذه الشبكة وتوصلت إلى تفكيك عناصرها ه قامت به وحدة مكافحة شبكات الهجرة (UCRIF) التابعة للشرطة الوطنية الإسبانية.

وستتم معالجة القضية في محكمة التعليمات رقم 4 في ألميريا، والتي تُبقي الإجراءات سرية لحد الساعة. في انتظار الكشف عن تفاصيل حول “طريقة عمل” الشبكة المفككة.

لتلقي آخر الأخبار الحصرية تابعنا

 

 

Bendada Abdelnour
Bendada Abdelnourhttp://www.djalia-dz.com
الكاتب الصحفي عبد النور بن دادة خريج معهد الاعلام جامعة وهران ، متخصص في شؤون الجاليات العربية بالخارج ومتابع ظروف العيش المحيطة بها.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!