الأربعاء, يوليو 24, 2024
الرئيسيةأخبارافراد الجالية من بريطانيا لازالوا عالقين بمطار شارل ديغول

افراد الجالية من بريطانيا لازالوا عالقين بمطار شارل ديغول

لازال أفراد الجالية الجزائرية من بريطانيا، يفترشون الأرض بمطار شارل ديغول بباريس، بعد أن علقت الجزائر كل رحلات الإجلاء دون سابق إنذار منذ سبعة أيام.

وحسب ما علمته “جريدة الجالية” فان جزائريين لازالوا معلقين بمطار شارل دوغول، منهم نساء و أطفال و عجوز تتجاوز السبعين سنة، منهم ذوي الامراض المزمنة بحاجة الى أدوية خاصة أرسلت في حقائبهم للعبور.

وعلق احد المغنيين بالأمر قائلات:”هذا هو اليوم السابع و مازلنا نفترش أراضي و مقاعد المطار في دراجة حرارة لاتتجاوز 0 درجة.”
وفي الأخير قدم المعنيون بالأمر شكرهم وامتنناهم لجريدة الجالية DZ و النائب السابق نور الدين بلمداح، على المجهود الجبار الذي بدلوه لتوصيل رسالتهم عبر مواقع التواصل الإجتماعي لجميع المسؤولين .
هذا وقد تم نقل أحد العالقين  بالمطار إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم بعد إصابته بنزيف داخلي، وأصيب عالق آخر كبير في السن بإرهاق نفساني.

في حين أن زيارة القنصل الجزائري لهم لم تأتي بأي نتيجة رغم أن مديرة المطار طلبت منه التصرف وإيجاد الحل على وجه السرعة.

وتجدر الإشارة إلى أن العالقين يملكون كل الأحقية في البقاء بترانزيت المطار لأنهم يملكون تذكرة التكملة في رحلتهم  من لندن إلى الجزائر عبر باريس، وما يقتضيه هنا الوضع هو تكفل الشرطة التى غيرت أو ألغت موعد الرحلة بالمبيت إلى غاية ركوبهم وأيضا المأكل والمشرب على عاتق شركة الخطوط الجوية الجزائرية ولكن هذا ما لا يحدث بتاتا.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!