أخبارالمميزة

إلغاء وثيقة الـ PCR للدخول إلى الأراضي الفرنسية

الإكتفاء بإظهار بطاقة التلقيح من النوع المشترط فقط للمقيمين

ألغت فرنسا شرط إظهار وثيقة تحليل الـ PCR للكشف عن الإصابات بفيروس كورونا بين الوافدين إليها، واكتفت بشهادة أو دفتر التلقيح مع تحديد نوع اللقاح المعترف به ضمن المفوضية الأوروبية.

وخصت بهذا الإجراء المقيمين من دون أصحاب الفيزا السياحية

وحسب شهادات حية لجزائريين مقيمين بفرنسا، خرجوا من الجزائر مؤخرا للعودة الى وطنهم تفاجؤوا بعدم طلب شرطة الحدود الفرنسية لوثيقة الـPCR، والإكتفاء باظهار بطاقة التلقيح او شهادة التلقيح.

ويقول المعنيون بالأمر في حديثهم لجريدة “الجالية” أن سعر التحاليل الكاشفة لفيروس كورونا باهضة الثمن، وهي غير معتمدة حاليا للدخول إلى الأراضي الفرنسية، واستغربوا من عدم إعلان المسؤولين الفرنسيين عن هذا القرار.

ويضيف محدثونا أن إلغاء هذا الإجراء والشرط الذي كان معتمد سابقا، بشرى سارة لأفراد الجالية الذين أرهقتهم تكاليف التنقل إلى وطنهم الأم الجزائر، من أجل زيارة عائلاتهم من تكاليف الحجر الصحي وأسعار التذاكر الباهضة ، ناهيك عن أسعار تحليل الـ PCR.

 

لتلقي آخر الأخبار الحصرية تابعنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!