الثلاثاء, يوليو 23, 2024
الرئيسيةأخبارأوميكرون يعود بأعراض جديدة لن تصدقها.. تعرف عليها

أوميكرون يعود بأعراض جديدة لن تصدقها.. تعرف عليها

نشرت السلطات الصحية البرطانية تقريرا، قالت فيه أن حالات الدوار والدوخة، قد تكون من علامات الإصابة بمتحور كورونا الجديد أوميكرون.

وحسب ما أفاد به التقرير، فإن الأعراض الأكثر شيوعًا لمرضى كورونا المصابين بمتحور أوميكرون هي نزلات البرد، لكن مع مرور الوقت تبدأ علامات المرض الأخرى بالظهور من بينها الشعور بالدوار والدوار.

 هذا ويمكن لفيروس كورونا كوفيد-19 أن يسبب الدوار أثناء المرحلة الحادة من العدوى أثناء فترة النقاهة. كما يمكن للفيروس أيضا أن يصيب الأذن الداخلية مما يؤدي إلى فقدان الحركة والتوازن.

وفي الأخير، أوصى الأطباء الأشخاص الذين يعانون من مثل هذه الأعراض بالمداومة على شرب الماء، والحرص على عدم التحرك بسرعة كبيرة من وضعية الاستلقاء أو الجلوس إلى وضعية الوقوف، والراحة والحفاظ على الحد الأدنى من النشاط البدني.

طالع أيضا: مدير معهدر باستور:لم تسجل أي حالة جديدة للمتحور “أوميكرون” بالجزائر

أكد المدير العام لمعهد باستور ، فوزي درار، يوم الأربعاء بالجزائر العاصمة، أنه لم يتم تسجيل أي حالة جديدة بالمتحور “أوميكرون” بالجزائر. وذلك بعد الحالة الاولى التي تم اكتشافها منتصف ديسمبر الحالي.

و أوضح درار، أن معهد باستور ومنذ تسجيل الحالة الأولى بأوميكرون لم يسجل لحد الآن أي حالة جديدة في الجزائر. مضيفا بأن المعهد بصدد البحث عن حالات أخرى عن طريق مواصلة التحاليل والبحث.

وأشار المتحدث أنه بالنظر للمعطيات الحالية التي تقول بأن “أوميكرون” ينتقل بسرعة ويدخل في الخلايا التنفسية بسهولة.

لكنه يصل بصعوبة إلى الخلايا الرئوية “يجعلنا نقول أنه ليس أخطر من “دلتا”. إلا أن ذلك يبقى مرتبط بطبيعة تحوله من شخص إلى آخر، لهذا علينا أن نعود إلى الوسائل التي تحد من انتشاره وهي البرتوكولات الصحية والتلقيح”.

يحتاج المواطن إلى جرعة ثالثة من اللقاح لمواجهة أوميكرون

وبخصوص انخفاض” منحنى الحماية بعد ستة أشهر من اللقاح، قال درار بأن الشخص يحتاج إلى جرعة ثالثة لمواجهة أوميكرون.

وأكد درار في السياق ذاته أن معهد باستور يسعى إلى معرفة ما إذا كان يستلزم القيام بجرعات أخرى مستقبلا.

وذلك وفق النظريات التي يتم طرحها حاليا وأن يفهم حقيقة هذه اللقاحات والعدد المطلوب من اللقاحات لكبح الفيروس نهائيا.

كما ذكر درار، بأن معهد باستور استطاع تكوين “نسيج” من المخابر العمومية والخاصة بتعداد 133 مخبرا .

وسيمكن هذا النسيج المخبري من “مواجهة أي طارئ في حالة ما إذا كانت الموجة المرتقبة من الفيروس المتحور عنيفة”.

وأضاف إلى وجود مخابر جديدة سواء عمومية تابعة للمستشفيات أو خاصة عبر عدة ولايات. ويتعلق الأمر بولايات إليزي وأم البواقي طلبت المعاينة من المعهد وسيتم إرسال فرق خاصة إليها.

لمزيد من الأخبار الخاصة بالجالية الوطنية حملوا التطبيق

إقرأ أيضا:

الجوية الجزائرية Air Algérie تعلن عن إجراء هام بخصوص التذاكر

هذا ما أمر به الرئيس تبون بخصوص النقل الجوي والبحري

 

لتلقي آخر الأخبار الحصرية تابعنا

Pour plus d’informations exclusives sur la communauté nationale installez l’application

 

منظمة الصحة العالمية

 

 

Bendada Abdelnour
Bendada Abdelnourhttp://www.djalia-dz.com
الكاتب الصحفي عبد النور بن دادة خريج معهد الاعلام جامعة وهران ، متخصص في شؤون الجاليات العربية بالخارج ومتابع ظروف العيش المحيطة بها.
مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!