الرئيسيةأخبارأفراد الجالية الجزائرية بقطر يطالبون بفتح الحدود

أفراد الجالية الجزائرية بقطر يطالبون بفتح الحدود

طالب أفراد الجالية الجزائرية بقطر، من السلطات الجزائرية لتسهيل إجراءات الدخول إلى التراب الوطني مع الإلتزام بالإجراءات الإحترازية والوقائية للحد من انتشار وباء كورونا.

وعمل هؤلاء على توحيد المراسلات إلى السفارة الجزائرية بقطر والجهات الرسمية لإيجاد حل للأزمة.

وبحسب المراسلة التي تحوز “الجالية الجزائرية” على نسخة منها، فإن الجزائريين في قطر والعالقين ما يقارب السنتين يعيشون وضعية مزرية في الغربة خاصة مع فقدان أهلهم داخل الوطن.

وأضاف العالقون إنهم انتظروا بفارغ الصبر فتح الحدود الجزائرية لاستقبال أبنائها الذين يفترشون أرضيات مختلف المطارات بعدما ضاقت بهم السبل وأنهيت عقود عملهم، إلا إنهم فوجئوا بفرض تصاريح للدخول إلى الجزائر، مستنكرين دخول وخروج الأجانب والفنانين بشكل عادي.

كما قدمت الجالية الجزائرية بقطر عدة اقتراحات للسفارة هناك وحلول علمية، خصوصا أن قطر لا تحتاج لطائرات إجلاء بما أن الخط مفتوح بين البلدين الذي يسير عبر الخطوط الجوية القطرية بثلاثة رحلات أسبوعية.

وتعهد أفراد الجالية بالالتزام  بكل الإجراءات الاحترازية التي تطبق في جميع دول العالم أثناء السفر مثل اختبار PCR في قطر قبل السفر وأثناء الوصول إلى الجزائر مع الحجر المنزلي أو الفندقي إن طلب ذلك، مع السماح أيضا للأشخاص الذين تلقوا لقاح كورونا بالسفر دون الحاجة للحجر المنزلي فقط اختبار PCR قبل 72 ساعة من الوصول إلى الجزائر تكفي.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!