أخبارالمميزة

أفراد الجالية الجزائرية بالصين يطالبون بالتدخل وبرمجة رحلات مباشرة

راسل العشرات من أفراد الجالية الجزائرية المقيمة في الصين، السلطات الجزائرية قصد التدخل العاجل قصد انتشالهم من الوضعية الكارثية التي باتوا يتخبطون فيها لعدة أشهر متتالية.

وقال أفراد الجالية في رسالتهم الموجهة للشركة الوطنية للخطوط الجوية، إن عائلاتهم مشتتة و تجار ضاعت تجارتهم و عمال فقدوا أو على وشك أن يفقدوا مناصبهم مقيمين في الصين منذ سنوات و عالقون بالجزائر لأكثر من سنة بسبب القوانين الصارمة المفروضة من طرف السلطات الصينية و التي في الوقت الراهن تمنع السفر عن طريق بلد آخر إن وجدت رحلة مباشرة من بلد الإنطلاق إلى الصين.

وأشار هؤلاء إنه  توجد رحلة مباشرة من الجزائر إلى الصين كل يوم أربعاء على الساعة 11:35 بتوقيت الجزائر، تحمل رقم على AH 3060 على أساس أنها رحلة خاصة و لأسباب ما تم تسجيل هذه الرحلة لدى السلطات الصينية على أنها رحلة تجارية عادية و هذا ما أكدته السلطات الصينية و سفارة الصين الشعبية في الجزائر و موقع الطيران المدني.

وأكد الموقعين على هذه الرسالة المستعجلة إن تذكرة الرحلة تباع حاليا وحصريا عند وكالة صينية مكلفة من طرف مكتب شركة الخطوط الجوية الجزائرية ببكين بسعر 29000 يوان صيني أي ما يقارب 3800 يورو، مع تدخل وكالة السفر Visa Travel التي مقرها في ولاية ورقلة كوسيط. و هذه الرحلة مخصصة للصينين فقط و ممنوعة على أصحاب الجنسية الجزائرية و الجنسيات الأخرى، على عكس رحلة العودة التي تسمح للجزائريين و الصينيين على حد سواء بشراء التذكرة.

وأضاف المتضررون غنهم استوفوا لكل الشروط التي حددتها السلطات الصينية و الجزائرية للسفر إلى الصين إلا أن هذه الرحلة هي العائق الوحيد الذي يحول بينهم وبين العودة إلى مناصب عملهم وأهاليهم، مطالبين بالتدخل على مستوى الشركة الصينية المؤجرة للخط للسماح للجزائريين الذين تتوفر فيهم الشروط بالركوب، أين يمكن تحديد عدد معين كل أسبوع، بالإضافة لتوفير خط تجاري مباشر من الجزائر إلى الصين وتحرير وثيقة رسمية مصادق عليها من طرف شركة الخطوط الجوية الجزائرية موجهة للسفارة الصينية في الجزائر تثبت أن هذه الرحلة هي رحلة خاصة و لا يسمح للجزائريين بشراء هذه التذكرة.

لمتابعة الأخبار الحصرية اضغط هنا 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!