السبت, مايو 25, 2024
الرئيسيةأخبارهذا جديد أسعار الغاز بأوروبا

هذا جديد أسعار الغاز بأوروبا

سجلت أسعار الغاز بأوروبا  انخفاضا إلى دون مستوى 1900 دولار لكل ألف متر مكعب وذلك للمرة الأولى منذ 26 جويلية 2022.

أسعار الغاز انخفضت بنسبة 4.6 بالمائة

وبلغت أسعار الغاز بأوروبا، حسب تداول العقود الآجلة لشهر أكتوبر المقبل، بحلول الساعة 09:13 بتوقيت موسكو، وفقا لمؤشر أكبر مركز أوروبي TTF، سجلت عند مستوى 1858 دولار لكل ألف متر مكعب من الغاز، وذلك بانخفاض نسبته 4.6%.

وأغلقت تعاملات الجمعة الماضية عقود الغاز الآجلة، عند مستوى 1941.8 دولار لكل ألف متر مكعب.

طالع أيضا أسعار الغاز بأسواق أوروبا

أسعار الغاز لم تنخفض منذ 26 جويلية

وتتعرض أسعار الغاز في أوروبا لضغوطات بسبب حالة عدم اليقين بشأن الإمدادات من روسيا، والتي أثرت عليها العقوبات الغربية، حيث لم تنخفض أسعار الغاز منذ تاريخ 26 جويلية .

أسعار الغاز تأثرت بنقص الإمدادات الروسية
أسعار الغاز تأثرت بنقص الإمدادات الروسية

واصلت أسعار الغاز بأوروبا في 26 جويلية ارتفاعها مسجلة أعلى المستويات منذ سعره القياسي في مارس، غداة إعلان مجموعة غازبروم الروسية خفضاً جديداً لإمداداتها إلى أوروبا عبر خط أنابيب نورد ستريم.

طالع أيضا انخفاض أسعار النفط باوروبا

وبلغ تداول غاز “تي تي إف” الهولندي، الغاز الطبيعي المرجعي في أوروبا، بحدود 192 يورو للميغاواط ساعة، مسجلا المستويات التي شهدها عند بدء الغزو الروسي لأوكرانيا، ما أدّى إلى ارتفاع أسعار النفط أيضاً.

وقف ضخ خط نورد ستريم رفع أسعار الغاز بأوروبا

وقررت روسيا قبل نحو أسبوعين وقف ضخ الغاز عبر خط نورد ستريم 1 إلى أجل غير مسمى.

حيث يهدد القرار الروسي بتصاعد أزمة الطاقة في أوربا، وقد يدفع الاقتصاد إلى حالة ركود ويعطل الصناعات الثقيلة في القارة.

وقف ضخ خط نورد ستريم
وقف ضخ خط نورد ستريم

خفض استخدام الغاز بنسبة 15 بالمائة

وكان وزراء الطاقة قد اتفقوا في وقت سابق على أنه يتعين على جميع دول الاتحاد الأوروبي خفض استخدام الغاز طوعا بنسبة 15 بالمائة اعتبارا من أغسطس إلى مارس، مقارنة بمتوسط الاستهلاك السنوي خلال الفترة من 2017 إلى 2021، وطرحوا أهدافا على مستوى الاتحاد الأوروبي لتخزين الغاز.

حيث أطلقت ألمانيا المرحلة الثانية من خطتها الطارئة ذات المراحل الثلاث وحثت الشركات والمستهلكين على توفير الغاز لتجنب الاضطرار لترشيد الاستهلاك قسرا.

واقترح وزير الطاقة الهولندي إمكانية اللجوء لحقل خرونينجن الهولندي لمساعدة الدول المجاورة في حالة القطع الكامل للإمدادات الروسية، لكن زيادة الإنتاج قد تتسبب في حدوث زلازل، حسب وكالة”رويترز”.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

أخر الاخبار

error: المحتوى محمي !!